القائمة

أبناء لاعبي هولندا يشاركون في مران الفريق بعد اكتساح إسبانيا

خاض لاعبو منتخب هولندا اليوم مرانا خفيفا تميز بالمرح عقب الفوز على إسبانيا في أولى مبارايات المجموعة الثانية بمونديال البرازيل بنتيجة 5-1.

 

واستُقبل لاعبو المنتخب كالأبطال لدى عودتهم إلى معسكرهم في ريو دي جانيرو بعد النتيجة القوية التي حققوها والثأر من هزيمتهم في نهائي مونديال جنوب افريقيا 2010 من إسبانيا.

وسمح مدرب هولندا لأبناء اللاعبين بالدخول للمستطيل الأخضر واللعب مع أبائهم وبالأخص روبن فان بيرسي، أفضل لاعب في المباراة.

 

وكان مران اليوم خفيفا بالنسبة للاعبين الأساسيين حيث خاضوا تمرينات التعافي، فيما تدرب البقية بقوة أكبر تحت أشعة الشمس.

 

يشار إلى أن فان جال كان أكد سابقا على أهمية قرب عائلات اللاعبين منهم أثناء المونديال، حيث يرى أن هذا الأمر يمدهم بالقوة

شير