القائمة

أرجنتين ميسى تخشى حماسة الوافد الجديد.. فى أول ظهور عربى

هيثم هلال

تتعلق اليوم أنظار عشاق الساحرة المستديرة بمدينة بورتو أليجير لمتابعة الانطلاقة الأولى لراقصى التانجو “المنتخب الأرجنتينى” فى مواجهة الوافد الجديد القادم من وسط أوروبا منتخب البوسنة فى افتتاح لقاءات المجموعة السادسة لكأس العالم 2014.

ويحشد الفريق الأرجنتينى كافة أوراقه فى أولى مواجهات المونديال من أجل توجيه رسالة قوية إلى باقى المنافسين، بعودة كتيبة التانجو لغزو العالم واستعادة روح 78، 86 باحثا عن ثالث الألقاب، مدعوما بكافة الامكانات والخبرات والأسماء لتحقيق مراده.

ويبدو نجم برشلونة الإسبانى ليونيل ميسى محط أنظار الجميع على ملعب ماراكانا فى إنتظار استحضار روح الأسطورة مارادونا، وقيادة منتخب بلاده باقتدار لتسجيل انطلاقة مميزة، وفك نحس المونديال الذى لازم البرغوث من مشاركته الأولى قبل 8 أعوام والتى اكتفى خلالها بهدف وحيد، قبل أن يصوم عن التهديف والفعالية فى النسخة الإفريقية الماضية.

ويرغب ميسى فى محو أثار موسم مخيب مع فريقه الكتالونى خرج خلاله خالى الوفاض، والاعتماد على زملاء الوطن لاستعاد ذاكرة التألق، فى تشكيلة مرعبة يقودها المدرب الخبير اليخاندرو سابيلا تضم ماسكيرانو وهيجواين ودى ماريا والكون أجويرو ولافيتزى وبلاسيوس، مع غياب دون شك مؤثر للأباتشى كارلوس تيفيز بسبب “عناد المدرب”.

وفى المقابل يبدو المنتخب البوسنى فى زيارته الأولى لملاعب المونديال، ليس بالخصم الهين أو المستباح حتى فى مواجهة طريقة 4-2-1-3 المحببة لدى سابيلا، حيث حشد سوشيتش كتيبة هجومية قادرة على ازعاج البى سيليستى وتحقيق مفاجأة فى المتناول.

ويدرك المدير الفنى البوسنى نقاط الضعف والقوة فى صفوف المنافس خاصة وأنه التقى به من قبل فى ودية العام الماضى، وخسر بهدفين حملا توقيع أجويرى، لذلك يبدو سوشيتش مرتبكا فى مواجهة ثالوث الهجوم ميسى – أجويرو – هيجواين ومن خلفهم دى ماريا، إلا أنه يدرك فى المقابل اهتزاز الخط الخلفى وأن الضغط بطول الملعب مع إيقاف تمويل ميسى ودى ماريا قادر على شل حركة الأرجنتينيين.

ويعتمد الفريق البوسنى الذى انفصل عن يوجوسلافيا قبل 22 عاما، على مجموعة متجانسة من اللاعبين يقودها المهاجم المتميز دزيكو وأمير سفاهيتش ومنصور مويدزا، وميرالم بيانيتش، وسيد صالحوفيتش، وسيناد لوليتش، وفيداد إيبيسفيتش.

وتحمل المباراة أول ظهور عربى فى المونديال بعدما اختار فيفا الحكم الجزائرى جمال حيمودي حكما رابعا لمباراة اليوم، مع حكم الساحة جوال أجويلار من السلفادور، بمساعدة مواطنيه ويليام توريس وجوان زومبا.

شير