السلحفاة كابيكاو تشعل التحدي في المعسكر الكرواتي | كورة ١١
القائمة

السلحفاة كابيكاو تشعل التحدي في المعسكر الكرواتي

(د ب أ)-

ربما رشحت السلحفاة المنتخب البرازيلي للفوز ولكن الكثيرون من الشعب الكرواتي لا يعتقدون أن منتخب بلادهم سيخسر المباراة الافتتاحية لمونديال البرازيل غدا الخميس.

 

السلحفاة كابيكاو ( الرأس الكبيرة ) هي التميمة الروحية لمونديال البرازيل، في محاكاة لتجربة الاخطبوط الألماني بول الذي تنبأ بالكثير من نتائج مباريات مونديال 2010 بجنوب افريقيا.

 

وقال أحد القراء لصحيفة “فيسيرني ليست” الكرواتية “أنا أؤمن بالله وبكرواتيا وليس ببعض السلاحف”.

 

وأوضح قارئ أخر “لقد وضعوا سمكة طازجة في الجانب البرازيلي وأخرى فاسدة في الجانب الكرواتي”.

 

وحذر الأسطورة البرازيلي بيليه منتخب بلاده من الاسترخاء في مواجهة كرواتيا، ناصحا إياه بضرورة احترام الخصم ، وهي التصريحات التي لاقت استحسانا وتقديرا من الجانب الكرواتي.

 

وأشار أحد المشجعين الكروات “البرازيليين سيدفعون ثمن غطرستهم، إنهم يتحدثون فقط بشأن النهائي، ولكن المباراة الافتتاحية ستظهر مقامهم”.

 

وقال دامير سبانيتش من زغرب “بصراحة أي شيء أخر سوى النصر البرازيلي سيكون بمثابة ضجة”.

 

وتمتلك كرواتيا، التي انفصلت عن يوغسلافيا قبل 23 عاما، سجلا حافلا في كأس العالم حيث احتل الفريق المركز الثالث في مونديال فرنسا 1998.

 

وكالعادة فإن الطموحات مرتفعة في المعسكر الكرواتي، وبشكل أكبر من أي وقت مضى، في ظل معرفة الجماهير مدى قوة الفريق بقيادة لوكا مودريتش نجم ريال مدريد الاسباني.

 

وتلونت شوارع كرواتيا باللونين الأحمر والأبيض، ووضع أصحاب المقاهي شاشات عملاقة وطاولات خارج المقاهي من أجل جذب عشاق كرة القدم.

 

وهناك مشاعر قلق إزاء حالة الطقس خلال وقت المباراة غدا الخميس، ولكن ذلك لن يمنع الجماهير الكرواتية للخروج إلى الشوارع بأعداد غفيرة لمتابعة المباراة الافتتاحية للمونديال

شير