الصحف العالمية تحتفي بعودة مانشستر يونايتد لأضواء أوروبا

توج مانشستر يونايتد الإنجليزي، أمس. بلقب الدوري الأوروبي بعد التغلب على أياكس أمستردام الهولندي بنتيجة 2 – 0 في مباراة كانت مفتاح لنجاح موسم جوزيه مورينيو الأول بأروقة الأولد ترافود.

عدة مكاسب حققها الونايتد من خطف اللقب الأوروبي، أهمها العودة لمنافسات دوري أبطال اوروبا، للموسم القادم.

وسلطت الصحف العالمية والأوروبية الكبرى الضوء على إنجاز مانشستر يونايتد وتتويجه الأوروبي ..

صحيفة سبورت

سلطت الصحيفة الضوء على تصريحات نجم مانشتسر يونايتد بول بوجبا الذي شدد فيها على أن الفوز تم إهداءه لمدينة مانشستر كلها بعد الحادث الإرهابي الذي حدث من أيام.

***

صحيفة صن الإنجليزية

صن-الإنجليزية

صحيفة الإنجليزية سلطت الضوء على تصريحات بوجبا أيضًا: مؤكدة أن الفوز لمدينة مانشستر وليس لأحد لآخر. لافتة إلى تصريح النجم الفرنسي: فعلناها من أجل مانشستر.

***

صحيفة أي سبورت

آي-سبورت

حققناها من أجلهم، بول بوجبا

***

صحيفة الجارديان

سبورت

فرحة اليونايتد وسط الآلام: بوجبا ومخيتاريان يحسمان اليوروليج في ليلة عاطفية

***

صحيفة تايمز

تايمز

***

ستار سبورت

ستار-سبورت

أبطال اليونايتد يحسمون فوز عاطفي.

نقدم لكم تصريحات جوزيه مورينيو بعد الفوز بأول لقب أوروبي مع مانشستر يونايتد 

وقال مورينيو في تصريحات صحفية أعقب الفوز باليوروليج على حساب أياكس أمستردام الهولندي: ” إنها نهاية موسم صعب جدا ولكن رائع جدا جدا ، نحن فضلنا هذه الطريقة على إنهاء الموسم في المركز الرابع بالدوري ” .

 وتابع ” طوال الوقت شعرنا أننا نستطيع تحقيق البطولة وقاتلنا كثيرا منذ بدايتها ، حققنا فوزا مريحا أمام فريق مميز وكنا دائما مسيطرين ” .

وواصل ” حققنا هدفنا واستطعنا الوصول لدوري الأبطال بتحقيق لقب مهم والآن يكون مانشستر يونايتد قد حقق جميع بطولات كرة القدم ، هناك الكثير من الشعراء في كرة القدم لكن شعراء كرة القدم لا يحققون بطولات كثيرة ” .

وأكمل ” هذا الموسم ربما كان الموسم الأصعب طوال مسيرتي ، في موسمي الأصعب طوال مسيرتي حققنا 3 بطولات وتمكننا من التأهل لدوري الأبطال ،  بالنسبة لي هذه أهم بطولة في مسيرتي لأنها آخر بطولة حققتها هكذا أرى الأمور ” .

وأردف ” في بعض الأحيان هذا الموسم شعرت أنني أسوأ مدرب في العالم وأن فريقنا أسوأ فريق في العالم لكننا حققنا 3 بطولات ، لو كان بإمكاننا مبادلة هذه البطولة بأن تعود لضحايا التفجير حياتهم كنا سنفعل ذلك ” .

وأتم ” أنا في إجازة منذ الآن ولا أريد سماع أي شيء عن كرة القدم ، إد ودوارد حصل على تحليلي ويعرف ما أريده، الآن انا أنتظر فقط أنا ذاهب إلى البرتغال للانعزال عن كرة القدم وأتمنى كل الحظ لـ إد ودوارد في عمله ” .

شير