اللجنة المنظمة لكأس العالم تقرر تكريم ضحايا التجهيز للمونديال

 (د ب أ)-

 يشهد الحفل الافتتاحي لبطولة كأس العالم 2014 بالبرازيل غدا الخميس تكريم العمال الثمانية الذين لقوا حتفهم اثناء الأعمال التجهيزية والإنشائية الخاصة بالمونديال.

وقالت اللجنة المنظمة للبطولة في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية “د ب أ”: “سيتم تكريم جميع العمال الذين شاركوا في الأعمال التجهيزية للمونديال وبالأخص العمال الذين لقوا حتفهم .. التكريم سيكون من خلال إلقاء خطاب قبل بداية المباراة الافتتاحية”.

ولم يفصح سانت كلير ميلسي المتحدث باسم اللجنة المنظمة للبطولة عن تفاصيل حدث التكريم، وقال : “ليس لدينا أي تفاصيل حتى الآن ، لكن سيكون هناك تكريم”.

وكانت الأعمال الإنشائية والتجهيزية الخاصة بالمونديال قد خلفت وراءها ثماني ضحايا لقوا حتفهم جراء حوادث مختلفة.

ويزيد عدد ضحايا استعدادات مونديال البرازيل بأربعة أضعاف عن الحالتين التي تم تسجيلهما في مونديال جنوب أفريقيا 2010.

وشهدت تجهيزات ملعب مباراة الافتتاح (كورينثيانز) في ساو باولو مقتل ثلاثة عمال في حادثين منفصلين.

وكان كلا من رونالدو أوليفيرا دوس سانتوس/44 عاما/ وفابيو لويز بيريرا/42 عاما/ قد لقيا حتفهما في 27 نوفمبر 2013 جراء انزلاق إحدى الجرافات التي كانت تقوم بتركيب سقف ملعب مباراة الافتتاح.

وفي نفس الملعب، توفى فابيو هاميلتون دا كروز بعد سقوطه من على ارتفاع ثمانية أمتار أثناء عمله في تثبيت المدرجات.

وشهد ملعب أرينا أمازونيا في مدينة مناوس وفاة ثلاثة عمال آخرين ، بينما سجلت حالة واحد في كل من ملعب برازيليا وكويابا.

يضاف إلى ذلك، وفاة خوسيه انطونيو دا سيلفا بسبب أزمة قلبية في 14 كانون أول/ديسمبر الماضي أثناء عمله في ملعب

 

كلمات دلالية
شير