القائمة

المغرب تقترح تأجيل أمم إفريقيا لـ2016 أو تنظيم بطولة 2017

 تقدم المغرب باقتراح للاتحاد الأفريقي لكرة القدم (كاف) لتأجيل كأس أمم أفريقيا التي كان من المقرر أن تستضيفها الرباط في ينايرالمقبل، أو تنظيم النسخة المقبلة في 2017 وذلك نتيجة خطر فيروس الإيبولا، الذي انتشر في دول غرب أفريقيا، وأودى بحياة أربعة آلاف و493 شخصا.

وأكدت لـ(إفي) مصادر من وزارة الرياضة المغربية أن الحكومة “لا يمكن أن تعرض صحة المواطنين للخطر” سواء المغربيين أو الأفارقة، اذا رفض الاتحاد الأفريقي هذا المقترح، ملمحا بهذا إلى أن الرباط لن تستضيف البطولة اذا قوبل مقترحها بالرفض، ولكن دون أن يذكر هذا صراحة.

وحتى الان، لم يرد الاتحاد الأفريقي على مطالب المغربيين.

وشدد المصدر على أن المغرب تعتمد “بدرجة كبيرة على السياحة”، الأمر الذي يجعلها لا ترغب في تعريض القطاع للخطر.

وعزى المغرب قراره إلى توصيات وزارة الصحة، ومنظمة الصحة العالمية.

كان وزير الشباب والرياضة محمد أوزين قد أشار، خلال مشاركته في برنامج حواري في التلفزيون الرسمي إلى أن قرار المطالبة بارجاء البطولة لم يكن “سهلا”، موضحا أن القرار جاء نتيجة الانتشار السريع للفيروس وليس لعدم وجود الاستعدادات اللوجستية، حيث إن بلاده مستعدة لتنظيم البطولة “استعداد من الغد”.

ومن جانبه، شدد وزير الصحة المغربي الحسين الوردي أمس من جديد على الحاجة لتأجيل البطولة، وذلك بناء على التوصيات الوقائية الصادرة عن وزارته وكذلك منظمة الصحة العالمية التي دعت إلى تجنب التجمعات التي تشارك فيها الدول المصابة بالفيروس.

وفي هذا الصدد، شدد على عدم اكتشاف أي حالة اصابة بالفيروس في البلاد.

ومن المقرر أن يبحث الاتحاد الأفريقي لكرة القدم خلال اجتماع اللجنة التنفيذية في الثاني من الشهر المقبل في الجزائر طلب التأجيل الذي تقدم به المغرب لاتخاذ قرار بشأن اقامة البطولة في موعدها أو تأجيلها أو الغائها.

شير