المنتخب الجزائري يستعد “لإنجاز تاريخي” مع اقتراب دور الـ 16

تعهد سفيان فيجولي جناح المنتخب الجزائري لكرة القدم بأن يبذل محاربو الصحراء كل ما في وسعهم لتحقيق إنجاز تاريخي بعدما قطع الفريق خطوة كبيرة نحو التأهل لدور ال16 من بطولة كأس العالم الحالية بالبرازيل عقب فوزهم الساحق 4 / 2 على كوريا الجنوبية ضمن منافسات المجموعة الثامنة مساء أمس الأحد.

 

وفجر فوز الجزائر الكبير ، الأول بالنسبة للبلاد في كأس العالم منذ أكثر من 30 عاما ، مشاهد احتفالية عبر شوارع البلاد ، حيث تستطيع للجزائر عن طريق الفوز ، أو حتى التعادل ، مع روسيا في مباراتها الأخيرة بالمجموعة الثامنة أن تضمن التأهل لدور ال16 .

ولم يختلف المشهد الاحتفالي كثيرا في فرنسا التي تضم جالية جزائرية كبيرة.

 

وقال فيجولي مهاجم نادي فالنسيا الأسباني الذي سجل الهدف الأول للفريق في مونديال البرازيل في الأسبوع الماضي أمام منتخب بلجيكا : “إنه شرف كبير أن أرتدي قميص المنتخب الجزائري”.

 

وأضاف لصحيفة “ليكيب” الفرنسية : “نريد أن نظهر كم نحن بلد محب لكرة القدم ، ومن الآن فصاعدا يجب أن يعمل الجميع حسابا لنا”.

 

وأدى فوز الأمس على الفور إلى مقارنات بين الفريق الجزائري الحالي وبين منتخب البلاد الذي شارك في نهائيات 1982 بأسبانيا.

 

فقد فاجأ منتخب “الخضر” العالم أجمع في تلك البطولة عندما تغلب على ألمانيا الغربية 2 / 1 ، ولكنه فشل في بلوغ الدور الثاني للمونديال عندما انتهت المباراة الأخيرة بمجموعته بفوز ألمانيا الغربية على النمسا 1 / صفر بما يضمن للفريقين الأوروبيين التأهل سويا.

 

وقال فيجولي : “في الجزائر ، عادة ما يتحدث الناس عن جيل مونديال 1982 .. ولكننا هنا الآن ، نحن الجيل الجديد ونريد تحقيق إنجاز يفوق إنجازهم. وإن كان مازال أمامنا مباراة أمام روسيا ، ولا يجب علينا التراخي الآن”.

 

وبعد توجيهها انتقادات للفريق لخسارته 1 / 2 في مباراته الأولى أمام بلجيكا ، أشادت وسائل الإعلام الجزائرية بأداء فريقها أمام كوريا الجنوبية.

 

ونشر موقع “لو بوتير” الرياضي على الإنترنت صورة للمدرب البوسني وحيد خليلودزيتش وهو يضرب بقبضته في الهواء تحت عنوان : “وعد الرجال بذلك ، وأوفوا بوعدهم”.

 

وقدم المنتخب الجزائري عرضا خاصا أمس عندما كان اللاعبون يتوجهون إلى خليلودزيتش للاحتفال معه عقب كل هدف.

 

وقال فيجولي : “إنه شخص لطيف للغاية .. فهو يدفعنا إلى أقصى الحدود لتحقيق إنجازات تاريخية .. وهذا ما نحتاجه في الجزائر. نحتاج دائما إلى شخص ما يدفعنا من الخلف حتى لا نستند على ما حققناه من أمجاد

كلمات دلالية
شير