بيل يقود ريال مدريد لتخطي عقبة ليفانتي قبل الكلاسيكو | كورة ١١
القائمة

بيل يقود ريال مدريد لتخطي عقبة ليفانتي قبل الكلاسيكو

حقق ريال مدريد فوزاً سهلاً على مضيفه ليفانتي بهدفين نظيفين في المواجهة التي جمعتهما على ملعب سانتياجو برنابيو في إطار الجولة السابعة والعشرين من بطولة الدوري الإسباني.
وشهد اللقاء عودة لوكا مودريتش للمشاركة أساسياً للمرة الأولى منذ أربعة أشهر، كما عاد سيرجيو راموس إلى تشكيلة الفريق بعد تعافيه من الإصابة بشكل كامل، في حين جلس توني كروس على مقاعد البدلاء ليكون جاهزاً لمواجهة الكلاسيكو في الأسبوع المقبل.
بداية اللقاء كانت نارية من جانب ريال مدريد الذي سيطر على الملعب بشكل مطلق، وكاد غاريث أن يفتتح باب التسجيل بعد أن روض الكرة بصدره بطريقة مميزة لكن تسديدته اعتلت القائم بقليل.
واصل رجال المدرب كارلو أنشيلوتي محاصرة خصمهم في مناطقه الدفاعية، ووقف الحظ في وجه البرتغالي كريستيانو رونالدو بعد أن اصطدمت تسديده بالقائم الأيمن بالنسبة لحارس ليفانتي.
ونجح الويلزي بيل في تسجيل الهدف الأول لريال مدريد في الدقيقة 18 بعد أن تابع مقصية زميله رونالدو التي أبعدها المدافع عن خط المرمى.
إقرأ أيضاً: ريال مدريد يستهدف التعاقد مع نجم بايرن ميونخ
عاد بيل نجم الشوط الأول بدون منازع وعزز تقدم فريقه بهدف ثاني عند الدقيقة 40 بعد أن لمست تسديدة رونالدو قدمه وتغير اتجاه الكرة بنسبة قليلة.
خرج ليفانتي من مناقطه الدفاعية مع بداية الشوط الثاني وبدأ يهدد مرمى ايكر كاسياس ببعض المحاولات الخجولة، في حين استمر ريال مدريد فرض كثافة عديدة في ملعب الخصم.
إقرأ أيضاً: غاريث بيل يفك النحس ويحتفل بطريقة مثيرة للجدل
ووقف القائم مرة أخرى في طريق الميرنجي نحو هز شباك المرمى لكن هذه المرة كان بنزيما هو سيء الحظ، حيث تلقى المهاجم الفرنسي عرضية رائعة من رونالدو في الدقيقة 64 وهو بدوره أرسل كرة أروع بكعب قدمه لكنها اصطدمت بين القائم والعارضة.
حاول أصحاب الأرض تسجيل الهدف الثالث في الربع ساعة الأخيرة من عمر اللقاء، وأهدر رونالدو سلسلة من الفرص المحققة للتسجيل، قبيل أن يطلق الحكم صافرة النهاية.
ورفع ريال مدريد رصيد إلى النقطة 64 في جدول ترتيب الدروي الإسباني خلف برشلونة المتصدر بفارق نقطة وحيدة، في حين تجمد رصيد ليفانتي عند النقطة 25 وظل في المركز 18.

شوف كمان