القائمة

تقرير – اسبانيا أكثر الدول ربحا من انتقالات اللاعبين عام 2014

تصدرت إسبانيا الدول الأكثر جنيا للأموال من انتقالات لاعبي كرة القدم عام 2014 حيث جمعت 667 مليون دولار، وفقا لتقرير الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) السنوي عن انتقالات اللاعبين، بينما تجاوزت صفقات الانتقالات الدولية الأربعة مليارات دولار.

ووفقا لتقرير (فيفا)، شهد عام 2014 13 ألف و 90 عملية انتقال دولية، ما يمثل زيادة بنسبة 2.9% مقارنة بعام 2013 (12 ألف و 718)، حيث وصلت إلى أربعة مليارات و 60 مليون دولار بزيادة تصل إلى 2.1%.

وأوضح التقرير أن البرازيل كانت من أكثر الدول التي قامت بصفقات شراء وبيع للاعبين حيث عقدت 646 صفقة شراء و 689 صفقة بيع، بينما جاءت إنجلترا على رأس الدول الأكثر انفاقا على شراء اللاعبين بمبلغ مليار و170 مليون دولار فيما كانت إسبانيا أكثر الدول حصولا على الأموال حيث جمعت 667 مليون دولار.

وكان متوسط أعمار اللاعبين المنتقلين على الصعيد الدولي 25 عاما وستة أشهر، وفقا للتقرير الذي أشار إلى أن هناك 236 مليون دولار تم إنفاقهم كعمولات للوسطاء الذين يساهموا في إتمام صفقات الانتقالات، بزيادة بلغت 8.2% مقارنة بـ 218 مليون دولار انفقوا عام 2013.

وتعد هذه هي المرة الأولى التي تصل فيها تكاليف صفقات الانتقالات بين الأندية رقما يتجاوز الأربعة مليارات دولار.

وذكر الاتحاد الدولي لكرة القدم أن نظام مطابقة الانتقالات (TMS) أسس عام 2007 وأصبح استخدامه إجباريا في كل انتقالات اللاعبين المحترفين الدولية منذ عام 2010.

وصمم هذه النظام لتوفير مزيد من التفاصيل حول كل صفقات الانتقالات الدولية التي تتم وذلك بهدف زيادة الشفافية والمصداقية فيما يتعلق بسوق الانتقالات ولضمان سلامة هذه الرياضة.

شير