القائمة

جوردي ألبا: لمسة اليد أمام أتلتيكو كانت ركلة جزاء على فريقي

قال مدافع برشلونة الإسباني جوردي ألبا إن الكرة التي اصطدمت بيده داخل منطقة الجزاء خلال مباراة البرسا وأتلتيكو مدريد في إياب نهائي كأس ملك إسبانيا، كانت تستحق ان تكون ركلة جزاء على فريقه.

وفي تصريحات نقلتها صحيفة (أس) على موقعها الإلكتروني اليوم الاثنين قال ألبا: “كانت ضربة تستحق احتساب ركلة جزاء”، حيث أن الكرة اصطدمت بيده في منطقة جزاء البرسا ثم تقدم بها لاعبو الفريق الكتالوني مما أثمر عن إحراز برشلونة لهدف ساهم ألبا في صناعته بعد أن تقدم لتسلم الكرة وتمريرها لنيمار ليودعها في شباك الخصم.

ويرى ألبا أن جمهور البرسا بات أكثر سعادة الآن نظرا لأن الفريق يحقق الفوز كما أن أدائه تحسن “لقد اكتسبنا المزيد من الثقة داخل الملعب، ولكن مايزال هناك الكثير من المباريات في الليجا ودوري الأبطال والكأس، وحصد البطولات ليس سهلا”.

وحول فوز برشلونة أمس تأخره إلى فوز على فياريال 3-2 في الليجا، وعن الانتصار قال المدافع “لقد كانت مباراة صعبة أمام فريق جيد لم يخسر منذ 18 لقاء. إنهم يتميزون بالسرعة البالغة”، كما أبرز صعوبة وقف لاعبين مثل المكسيكي جيوفاني دوس سانتوس “جيو” والأرجنتيني لوسيانو فيتو.

وعن علاقته بزملائه في برشلونة، أكد ألبا أنه تربطه علاقة جيدة بالجميع، مبينا أن البرازيلي نيمار في حالة أفضل مما كان عليها الموسم الماضي “إنه لاعب متميز وأتفاهم معه بسهولة”.

وفيما يتعلق بموقف البرسا في بطولة كأس الملك، قال ألبا إن فريقه لم يضمن اللقب فقط لكونه تغلب على أتلتيكو لاسيما وأنه سيواجه منافسا يلعب بنحو جيد في نصف النهائي وهو فياريال.

شير