آخر الأخبار اخبار كأس العالم الرئيسية المونديال كأس العالم كأس العالم

حارس فرنسا يضع “روشتة” الفوز بكأس العالم

تحدث هوجو لوريس حارس مرمى المنتخب الفرنسي  عن فوز منتخب بلاده على بلجيكا والتأهل لنهائي كأس العالم.

وصعدت فرنسا إلى نهائي كأس العالم بعد الفوز على بلجيكا في نصف النهائي بهدف دون رد سجله المدافع صامويل أومتيتي.

إعلان

وقال لوريس بعد الفوز على بلجيكا: “لا تزال أمامنا مباراة لخوضها وهي الأهم في البطولة”.

وأضاف: “أنا وزملائي نريد الهدوء لقد خسرنا نهائي يورو 2016”.

وأكمل: “خسرنا نهائي قبل عامين أمام البرتغال/ لذا يجب علينا التحلي بالهدوء ومن المهم ان نتمسك بالأمل لأن الثقة تعني الفوز”.

إعلان

وتابع: “هناك لاعبين كثيرين لم يشاركوا في اليورو حيث حدثت تغييرات كبيرة في الفريق خلال تلك الفترة”.

وأردف: “أما بلنسبة للاعبين الذين شاركوا في اليورو فيمكنهم الاستفادة من هذه التجربة بشكل صحيح”.

واختتم: “كلاعب محترف أنه لا يمكنك الحلم، ينبغي فقط أن تبذ كل ما لديك وأن تكون واقعيًا، فالوصول للنهائي شئ رائع لكن هناك الكثير من العمل ينتزرنا، لكن هذا ما يمنحنا الثقة للفوز”.

ومن المنتظر أن تواجه فرنسا في المباراة النهائية الفائز من مواجهة إنجلترا وكرواتيا في نصف النهائي.

يذكر أن لوريس قاد فرنسا لبلوغ النهائي بعدما تألق أمام بلجيكا في نصف النهائي بتصديه لأكثر من كرة خطيرة كانت كفيلة بتغيير النتيجة.

وجاءت أحداث المباراة المثيرة بين فرنسا وبلجيكا كالتالي..

بدأت المباراة سريعة من جانب المنتخب البلجيكي وشن العديد من الهجمات على مرمى فرنسا وأهدر روميلو لوكاكو مهاجم الشياطين الحمر العديد من الفرص التهديفية، مع تألق واضح لقائد الديوك هوجو لوريس.

وكانت أخطر الفرص في الدقيقة 6 من المباراة من إنطلاقة لإدين هازارد من الجهة اليسرى ويرسلها عرضية أرضية داحل منطقة الجزاء للوكاكو قبل أن يلحق أومتيتي وينقذ منتخب فرنسا.

وفي الدقيقة 13 أرسل بول بوجبا كرة بينية لمبابي والذي كاد أن يستغلها اللاعب الشاب ولكن كورتوا أنقذ الموقف.

إقرأ أيضاً  رسميًا.. مهاجم الزمالك مطلوب في الدوري البلجيكي

واستثمر لاعبي منتخب بلجيكا ارتباك في دفاع فرنسا لتصل الكرة إلى هازارد الذي سدد ها خارج الثلاث خشبات في الدقيقة 16.

وفي الدقيقة 19 توغل هازارد داخل منطقة الجزاء ليسددها قوية باتجاه المرمى قبل أن يخرجها رافائيل فاران برأسها قبل أن تصل للمرمى.

وتصدى هوجو لوريس حارس مرمى فرنسا لتسديدة رائعة لفيرتونخين من داخل منطقة الجزاء لتتحول إلى ركلة ركنية في الدقيقة 22.

وفي الدقيقة 31 أرسل بافارد كرة عرضية داخل منطقة جزاء بلجيكا ويقابلها جيرو برأسه وتمر بجانب العارضة.

وبعد مرور 3 دقائق مرر مبابي كرة أرضية داخل منطقة الجزاء لجيرو الذي سددها بطريقة سيئة وتمر بدون خطورة.

وفي الدقيقة 39 انفرد بافارد بكورتوا قبل أن يسدد الأول الكرة ولكن الثاني منع الهدف الأول لفرنسا.

وفي الشوط الثاني تبدلت الأحوال، وأصبحت الأفضلية فوق أرضية الميدان لعناصر المدرب ديدييه ديشامب بعد أن كانت الكلمة العليا لرجال المدرب روبرتو مارتينيز.

وفي الدقيقة 51 تمكن مدافع برشلونة الإسباني والمنتخب الفرنسي صامويل أومتيتي من تسجيل هدف اللقاء الوحيد من رأسية متقنة بعد ركلة ركنية نفذها أنطوان جريزمان.

عقب هدف الديوك، كانت ردة فعل الشياطين الحُمر قوية للغاية، ولكن استمر لوكاكو في إضاعة الفرص، كما ظل هوجو لوريس سدًا منيعًا.

وحصل صامويل أومتيتي على لقب رجل المباراة، بفضل الصلابة الدفاعية التي كان عليها طوال أحداث اللقاء بالإضافة إلى أنه صاحب هدف اللقاء الوحيد.

لينتهي اللقاء بفوز فرنسا لتصعد للنهائي الأول لها منذ 12 عام، حيث خسر المنتخب الفرنسي لقب مونديال ألمانيا 2006 في المباراة النهائية أمام منتخب إيطاليا بركلات الترجيح.

 

 

 

تعليقات فيسبوك