رونالدو وملعب “لالوش”..دموع و5 أهداف و10 انتصارات و3 هزائم

 (إفي):

يربط الغالبية العظمى من خبراء كرة القدم علاقة النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو بملعب “لالوش” في لشبونة ببكائه في نهائي يورو 2004 بعد خسارة منتخب بلاده امام اليونان حين كان في الـ19 من عمره، لكن في الحقيقة العلاقة تتضمن تفاصيلا أكثر.

 

فعلى نفس الملعب يستحضر رونالدو ذكريات جميلة أيضا، حيث لعب 14 مباراة على عشبه، حقق الفوز في 10 منها، وسجل خمسة أهداف.

وفي المقابل تعادل “صاروخ ماديرا” على نفس الملعب مرة وحيدة، وخسر ثلاثة مرات، من بينها نهائي اليورو.

 

وتعد المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا غدا امام أتلتيكو مدريد هي الأولى لكريستيانو بقميص فريقه الحالي ريال مدريد على ملعب “النور”.

وزار اللاعب الأفضل في العالم “لالوش” 12 مرة بصفته لاعبا بمنتخب البرتغال، ومرتين بقميص فريقه السابق مانشستر يونايتد الإنجليزي.

 

ولم يُهزم رونالدو على “لالوش” منذ خسارة مان يونايتد امام بنفيكا في 7 ديسمبر 2005 بهدفين لواحد في دور المجموعات بالتشامبيونز.

أما الزيارة الاخيرة فكانت في 15 نوفمبر 2013 مع منتخب بلاده في ذهاب الملحق الأوروبي المؤهل لمونديال البرازيل امام السويد، وانتهى بفوز أصحاب الأرض بهدف من توقيعه

 

 

 

 

كلمات دلالية
شير