فرانك لامبارد يؤكد اعتزاله اللعب دوليا

 أعلن لاعب الوسط الإنجليزي فرانك لامبارد اعتزاله دوليا عقب أن شارك في 106 مبارايات بقميص منتخب بلاده.

وأشار لامبارد (36 عاما) في بيان إلى أن هذه هي اللحظة المناسبة لافساح الطريق أمام اللاعبين الشباب.

وقال اللاعب، الذي يلعب حاليا لفريق مانشستر سيتي معارا من نيويورك سيتي الأمريكي “حانت لحظة المضي قدما ولدي ثقة كبيرة في أن المنتخب تحت قيادة روي هودسون، مع وصول المزيد من اللاعبين الشباب والتغييرات التي تشمل منظومة الناشئين، سيحقق نجاحا في المستقبل وسيظهر الفريق الذي تستحقه هذه البلاد”.

 

وكانت آخر مباراة قاد فيها لامبارد إنجلترا، بعد مسيرة دولية استمرت 15 عاما سجل فيها 29 هدفا، أمام كوستاريكا في كأس العالم بالبرازيل.

وأضاف لامبارد “تمثيل بلادي كان دائما شرفا ومدعاة للفخر، لقد استمتعت بكل لحظة ارتديت فيها هذا القميص”.

وأشار اللاعب إلى أن قرار الاعتزال جاء بعد وقت طويل من التفكير عقب نهاية المونديال في يوليو الماضي، موضحا أن مسيرته الرياضية ستأخذ الآن منحنى آخر تكون الأولوية فيها لعائلته

شير