فوز ليفربول بكأس الرابطة سيعزز ثقة رودجرز ولاعبيه الشبان

يعتقد بريندان رودجرز مدرب ليفربول أن فوز فريقه بلقب كأس رابطة الأندية الإنجليزية لكرة القدم هذا الموسم سيعزز الثقة في مجموعة من لاعبيه الشبان الباحثين عن أهداف أكبر في المستقبل.

وسيمثل العودة لفرق المربع الذهبي بالدوري الإنجليزي أولوية بالنسبة لليفربول الذي احتل المركز الثاني الموسم الماضي.

ويتطلع ليفربول أيضا للنجاح في الدوري الأوروبي وكأس الاتحاد الإنجليزي لكن أسرع طرق التتويج وأكثرها صعوبة سيكون عن طريق مباراتي ذهاب وإياب قبل نهائي كأس الرابطة أمام تشيلسي. ويستضيف ليفربول مباراة الذهاب في أنفيلد غدا الثلاثاء.

ولم يخسر ليفربول في آخر ثماني مباريات في كل المسابقات وأظهر بعض اللمحات من مستواه الرائع في الموسم الماضي.

وقال رودجرز في مؤتمر صحفي اليوم الاثنين “هدفنا يبقى الفوز بلقب والتأهل لدوري أبطال أوروبا. الفوز بلقب سيساعدنا في المستقبل فنحن نحاول أن نبني ونجني ثمار ذلك أيضا.”

وأضاف “اللقب سيمنح اللاعبين الشبان خبرات كبيرة. ندرك أن المباراتين المقبلتين (أمام تشيلسي) أشبه بالتحدي. في الوقت الحالي تشيلسي هو الفريق الأفضل في البلاد. نحن نتطلع للتفوق عليه في مجموع المباراة لأننا لم نلعب بشكل جيد في آخر مباراة أمامه.”

وسيكون رودجرز نفسه – الذي تلقى إشادة كبيرة بعدما قاد ليفربول للمنافسة على إحراز لقب الدوري لأول مرة منذ 1990 – في حاجة إلى لقب للتأكيد على سمعته كواحد من المدربين الصاعدين في الكرة الإنجليزية.

وتعرض رودجرز لانتقادات هذا الموسم بسبب التراجع في النتائج لكنه بدا أنه استطاع التعامل مع ذلك بعدما أصبح ليفربول على بعد نقاط قليلة من المربع الذهبي.

وشهدت الفترة الأخيرة تألق لاعبين مثل رحيم سترلينج وفيليبي كوتينيو ولازار ماركوفيتش وقال رودجرز إن النجاح سيساعدهم على تطوير مستواهم بسرعة أكبر.

وأضاف “نحن نتطور وثقتنا عالية في هذا الوقت من الموسم.. الفوز بلقب سيساعد على إنجاح مستقبل الفريق.. هذه فرصة للوصول للنهائي ونحن ندرك أنه ينبغي الفوز على أفضل الفرق من أجل إحراز اللقب.”

شير