فيديو .. ميسى يخمد الثورة الايرانية بهدف قاتل

اخمد ليونيل ميسى ثورة المنتخب الايرانى فى مباراة الفريقين التى جرت لحساب الجولة الثانية من مباريات المجموعة السادسة بتسجيله هدف قاتل فى الدقيقة 91 من عمر المباراة التى لعبت على ملعب ماجاليس.

وتأهل المنتخب الارجنتينى الى دور الـ16 بتصدره للمجموعة برصيد 6 نقاط بفوزين على البوسنة وايران ، بينما تجمد رصيد الاخير عند نقطة واحدة.

وتلعب الارجنتين اخر مبارياتها فى المجموعة مع نيجريا بينما تخوض ايران مواجهة مع منتخب البوسنة والهرسك ، يذكر ان نيجيريا والبوسنة سيلعبان مباراتهما فى تمام الواحدة صباحا بتوقيت القاهرة.

وتسلم نجم برشلونة الاسبانى كرة على مشارف منطقة الجزاء حولها ببراعة بقدمه اليسرى فى الزاوية البعيدة للحارس على رضا حقيقى ليسجل هدف الفوز قبل انطلاق صافرة النهاية.

ميسى نجح فى تسجيل ثانى هدف له فى البطولة بعد هدف الفوز فى المباراة الاولى امام البوسنة ليبعد عنه الانتقادات التى تلاحقه حول مستواه مع برشلونة وعكسه مع الارجنتين خصوصا فى المونديال.

الارجنتين تسيد الشوط الاول واضاع هيجوايين فرصة التقدم من انفراد بالحارس حقيقى الذى نجح فى الزود عن مرماه ، وكاد اجويرو يسجل من تسديدة قوية ولكن الحارس الايرانى كان يقظا واخرج الكرة.

جاراى فشل فى ايداع كرته الرأسية فى المرمى فى المرمى ، وانتهى الشوط الاول بالتعادل السلبى.

منتخب ايران ظهر بشكل مغاير فى الشوط الثانى واهدر اكثر من فرصة للتهديف ، وتكفل الحارس سيرجو روميرو فى اخراج اكثر من تسديدة وزاد عن مرماه.

رضا نجاد لعب كرة برأسه كادت ان تصل للشباك لولا صحوة الحارس الارجنتينى ، قبل ان يرد رأسية قوية من اشكان ديجاغاه بصعوبة من على خط المرمى.

وتغاضى الحكم عن احتساب ركلة جزاء للمنتخب الايرانى بعد تدخل زاباليتا القوى على رضا نجاد داخل منطقة الجزاء.

بينما اهدر تايموريان فرصة هدف محققة بأنفراد بالحارس روميرو الذى انقذ مرماه ، وبدأ المنتخب الارجنتينى فى التماسك مرة اخرى واستعادة السيطرة وسدد ميسى كرة بجوار المرمى وتبعه دى ماريا بكرة صدها حارس منتخب ايران.

تراجع المنتخب الايرانى واعتمد على الهجمات المرتدة وترك السيطرة لرفاق ميسى الذى استغل مهاراته فى تسجيل الهدف الاول والوحيد فى المباراة من تسديدة من خارج منطقة الجزاء لم يستطع حقيقى ان يلحق بها لتسكن الشباك.

 

 

كلمات دلالية
شير