فيورنتينا يفتح النار على صلاح بعد رفضه الإستمرار

محمد صلاح

إنفجر بركان من الغضب داخل أسوار فيورنتينا بعد رفض صلاح الإستمرار مع الفيولا على الرغم من العرض الضخم الذي قدمه النادي حيث عرض على تشيلسي شراء صلاح مقابل 18 مليون يورو لمدة 4 أو 5 سنوات بالإضافة إلى راتب شهري ضخم للفرعون المصري لكن النادي الإيطالي قرر إضافة شرط جزائي ضخم في حالة فسخ العقد يصل إلى 60 مليون يورو .

وكان رئيس نادي الفيولا قد صرح بإقتراب صلاح من الإنضمام إلى النادي بصفة نهائية لكنه صُدم برفض صلاح للتجديد ولذلك أصدر فيورنتينا بيان رسمي جاء فيه الأتي :-

“بعد التطورات الأخيرة التي شهدتها أزمة محمد صلاح، نود أن نوضح بعض النقاط المتعلقة بالأزمة احتراماً لجماهير النادي، وهي أن النادي تقدم بعدة عروض محسنة  لضم اللاعب، ولكنه رفض الرد عليها وأعلن رغبته الإنضمام لناد أخر، ورفض الرد على طلب النادي بالإنضمام لتدريبات الفريق استعداداً للموسم الجديد، وبناء عليه بات الأمر في أيدي المحامين للحفاظ على حقوق النادي بكل الطرق والسبل المتاحة”.

ويعتبر فيورنتينا نفسه له الحق في اللاعب بناء على ملحق العرض بين الطرفين حيث يؤكد أنه في حالة عدم رد اللاعب على عروض النادي في موعد أقصاه 30 يونيو، يعتبر موافقاً ضمنياً على الاستمرار في صفوف الفريق، وهو عكس ما خرج به وكيل اللاعب .

ووصف وكيل اللاعب إجرائات وتصريحات فيورنتينا مثيرة للشفقة حيث قال القوانين واضحة تم التوقيع على عقد بين تشلسي و صلاح و الفيولا باعارة لمدة سنة، صلاح الان لاعب لتشلسي سوف نعود وندرس الخيارات المطروحة..”

واضاف:” فيورنتينا كان يعلم قرار صلاح منذ شهر فبراير الماضي. اللاعب لا يريد الاستمرار ولديه عروض اخرى افضل في ايطاليا و خارجها. في غضون الايام القليلة القادمة سنعلن عن وجهته..”

شير