القائمة

كوريا تستعد لكأس العالم بالخسارة أمام تونس

سول (رويترز) – منيت استعدادات منتخب كوريا الجنوبية لكأس العالم لكرة القدم بضربة مزدوجة يوم الاربعاء بعد الخسارة وديا أمام ضيفه
منتخب تونس بهدف دون رد وإصابة المدافع هونج جيونج هو.
وخرج قلب دفاع اوجسبورج البالغ من العمر 24 عاما والذي غاب عن اولمبياد لندن 2012 بسبب كسر في الساق في الدقيقة 13 بعد اصابته في
الكاحل عقب عرقلة تعرض لها من الخلف من المهاجم عصام جمعة.
وقال مسؤولون عقب المباراة إن اصابة هونج بسيطة وقللوا من المخاوف التي ثارت حول امكانية غيابه عن كأس العالم المقررة في البرازيل بين 12 يونيو  و13 يوليو.
وسيحتاج الكوريون إلى هدوء وقوة هذا المدافع في النهائيات بعدما ظهر مدى تأثرهم بخروجه المبكر ليصول الجناح الايسر زهير الذوادي ويجول في دفاعاتهم ويسجل هدف المباراة الوحيد قبل دقيقة من نهاية الشوط الاول وسط ذهول اكثر من 57 الف متفرج حضروا المباراة في سول.
وكانت هذه بداية مثالية للبلجيكي جورج ليكنز مدرب تونس الجديد الذي تولى مسؤولية “نسور قرطاج” في مارس اذار الماضي.
وضغط منتخب كوريا الجنوبية في بداية المباراة وصنع عدة فرص للتسجيل لكن منتخب تونس تخلى عن تحفظه في الدقائق الاخيرة من الشوط
الاول واقترب من افتتاح التسجيل من تسديدة قوية للاعب الوسط وسام بن يحيى ردها حارس كوريا الجنوبية بصعوبة قبل ان ينجح الذوادي في منح
التقدم للفريق الضيف.
وفي الشوط الثاني استمر المنتخب صاحب الأرض والجمهور في الاستحواذ على الكرة لكنه افتقد للحلول الهجومية ليفشل في هز شباك تونس.
وقال هونج ميونج بو مدرب كوريا الجنوبية للصحفيين عقب المباراة “حاولنا كثيرا لكن النتيجة لم تكن كما توقعنا. نعتذر للجماهير واؤكد لهم اننا خرجنا بدرس قوي من هذه المباراة.” وتابع “تركيزنا اليوم انصب على مراجعة قوة خط الدفاع لكنه لم يظهر بشكل جيد.
الطريقة التي خسرنا بها امام تونس كانت سيئة.”
وستسافر بعثة كوريا الجنوبية إلى ميامي يوم الجمعة وستواجه غانا وديا في التاسع من يونيو قبل ان تلعب مع روسيا والجزائر وبلجيكا في المجموعة الثامنة في كأس العالم. وبدأت تونس استعداداتها لانطلاق التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس أمم افريقيا بالمغرب العام المقبل حيث ستلعب ضمن مجموعة صعبة تضم ايضا مصر والسنغال
 
 
 
شير