القائمة

لاعبو الإكوادور يضربون عن المشاركة في البطولات المحلية

 قررت رابطة اللاعبين في الإكوادور تعطيل انطلاق بطولة الدوري في البلاد لأجل غير مسمى بسبب امتناع غالبية الأندية البالغ عددها 12 ناديا عن دفع مستحقات لاعبيها.

 

وذكرت رابطة اللاعبين في بيان لها: “تقرر بدء الإضراب الأول للاعبي الإكوادور نظرا للظروف العصيبة التي يمرون بها”.

 

وأضاف البيان: “السبب الرئيسي وراء هذا الإضراب هو عدم الالتزام التعاقدي من قبل الأندية ولوائحها التي تضر بمصالح اللاعبين”.

 

وقام مسؤولو الرابطة أمس الاثنين بالتقدم بمطالبهم وشكواهم إلى وزارة القوى العاملة في البلاد، فيما قرر الاتحادر الإكوادوري لكرة القدم الاجتماع اليوم وبدء حوار مفتوح حول هذا الموضوع.

 

وأعلن خورخي جوزمان رئيس رابطة اللاعبين في الإكوادور أن بطولة الدوري لن تبدأ غدا الأربعاء 23 يوليو وهو الموعد الذي كان قد حدده اتحاد إكوادور لكرة القدم في وقت سابق لبدء المسابقات المحلية في البلاد.

 

وقال: “لن تبدأ البطولة يوم الأربعاء .. القرار جاء بالاتفاق مع جميع اللاعبين”.

 

ومن جانبه، أشار إيدوين تينوريو نائب رئيس رابطة اللاعبين: “لن تبدأ المسابقة يوم الأربعاء إلا إذا حدثت معجزة”.

 

وتلكأت الأندية في إكوادور في دفع رواتب لاعبيها منذ العام الماضي بدون إبداء أسباب واضحة، الأمر الذي خلق أزمة إضراب اللاعبين في سابقة فريدة في تاريخ المسابقات المحلية في البلد اللاتيني

شير