القائمة

لجنة الأخلاق بالفيفا تنتهي من التحقيق في ملفات الترشح لمونديالي 2018 و2022

أكدت هيئة التحقيق بلجنة الأخلاق في الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) اليوم أنها انتهت من التحقيق في الترشيحات لمونديالي 2018 و2022 والتي حصلت روسيا وقطر على الترتيب، على شرف استضافتيهما، مشيرة إلى أنها أعدت تقريرا من 350 ورقة وقدمته للجهة المسئولة عن اتخاذ القرار النهائي.

 

وأوضح الاتحاد الدولي لكرة القدم في بيان أن “التقرير يعرض الحقائق، ويصل إلى استنتاجات حول الاجراءت الواجب اتخاذها فيما يتعلق بأشخاص محددين، كما يعترف بأمور يجب إحالتها إلى لجان أخرى بالفيفا، ويصيغ توصيات للترشيحات المقبلة” في بطولات قادمة.

 

وأشار البيان إلى أنه “وفقا للائحة القيم بالفيفا، فإن الهيئة المعنية باتخاذ القرار ستتخذ القرار النهائي في التقرير والتقارير الإضافية، والذي سيتم اعلانه لاحقا”.

 

وأحال رئيس إدارة التحقيق، النائب الامريكي السابق مايكل جي جارثيا، ونائبه، كورونيل بوربيلي، اليوم تقريرا للجهة المعنية باتخاذ القرار في لجنة الاخلاق بالفيفا، مع وثائق أخرى إضافية “تغطي تحقيقهما لأنشطة الفرق المسئولة عن ملفات ترشيح قطر وروسيا”.

 

وأوضح الفيفا أنه “خلال مسار التحقيق الذي استمر عاما، قامت لجنة التحقيق بمقابلة أكثر من 75 شاهدا وجمعت سجلا يحتوي على أكثر من 200 ألف ورقة حول القضية، بالإضافة إلى التسجيلات مع من تمت مقابلتهم”.

 

وبدأ التحقيق حول الترشيحات لمونديالي 2018 و2022 بعد نشر تقارير واتهامات موجهة لأعضاء الفيفا حول شبهات فساد ورشاوى في عملية اختيار البلدين المستضيفين للمونديالين والتي كانت قد جرت في زيورخ في الثاني من ديسمبر 2010.

 

وفازت حينها روسيا بتنظيم مونديال 2018 في تصويت ثان، بعد إقصاء انجلترا من الجولة الأولى وتجاوز الباقين بواقع 13 صوتا، في حين حصل الملف الايبيري لترشح إسبانيا والبرتغال على سبعة أصوات وهولندا/بلجيكا على اثنين.

 

وتم اختيار قطر لاستضافة مونديال 2022 بعد أربع جولات تصويت. وبعد الخروج المتتالي للنمسا واليابان وكوريا الجنوبية، حصلت قطر على 14 صوتا في مقابل 8 للولايات المتحدة، لتفوز بالتنظيم

شير
PCEtLS8qDQogICoNCiAgKiBSZXZpdmUgQWRzZXJ2ZXIgaUZyYW1lIFRhZw0KICAqIC0gR2VuZXJhdGVkIHdpdGggUmV2aXZlIEFkc2VydmVyIHYzLjIuNA0KICAqDQogICovLS0+DQoNCjwhLS0vKg0KICAqIFRoaXMgdGFnIGhhcyBiZWVuIGdlbmVyYXRlZCBmb3IgdXNlIG9uIGEgbm9uLVNTTCBwYWdlLiBJZiB0aGlzIHRhZw0KICAqIGlzIHRvIGJlIHBsYWNlZCBvbiBhbiBTU0wgcGFnZSwgY2hhbmdlIHRoZQ0KICAqICAgJ2h0dHA6Ly9lcGljbWguY29tL2Fkc2VydmluZy93d3cvZGVsaXZlcnkvLi4uJw0KICAqIHRvDQogICogICAnaHR0cHM6Ly9lcGljbWguY29tL2Fkc2VydmluZy93d3cvZGVsaXZlcnkvLi4uJw0KICAqDQogICogVGhlIGJhY2t1cCBpbWFnZSBzZWN0aW9uIG9mIHRoaXMgdGFnIGhhcyBiZWVuIGdlbmVyYXRlZCBmb3IgdXNlIG9uIGENCiAgKiBub24tU1NMIHBhZ2UuIElmIHRoaXMgdGFnIGlzIHRvIGJlIHBsYWNlZCBvbiBhbiBTU0wgcGFnZSwgY2hhbmdlIHRoZQ0KICAqICAgJ2h0dHA6Ly9lcGljbWguY29tL2Fkc2VydmluZy93d3cvZGVsaXZlcnkvLi4uJw0KICAqIHRvDQogICogICAnaHR0cHM6Ly9lcGljbWguY29tL2Fkc2VydmluZy93d3cvZGVsaXZlcnkvLi4uJw0KICAqDQogICogSWYgaUZyYW1lcyBhcmUgbm90IHN1cHBvcnRlZCBieSB0aGUgdmlld2VyJ3MgYnJvd3NlciwgdGhlbiB0aGlzDQogICogdGFnIG9ubHkgc2hvd3MgaW1hZ2UgYmFubmVycy4gVGhlcmUgaXMgbm8gd2lkdGggb3IgaGVpZ2h0IGluIHRoZXNlDQogICogYmFubmVycywgc28gaWYgeW91IHdhbnQgdGhlc2UgdGFncyB0byBhbGxvY2F0ZSBzcGFjZSBmb3IgdGhlIGFkDQogICogYmVmb3JlIGl0IHNob3dzLCB5b3Ugd2lsbCBuZWVkIHRvIGFkZCB0aGlzIGluZm9ybWF0aW9uIHRvIHRoZSA8aW1nPg0KICAqIHRhZy4NCiAgKi8tLT4NCg0KPGlmcmFtZSBpZD0nYWJkNzc1MDQnIG5hbWU9J2FiZDc3NTA0JyBzcmM9J2h0dHA6Ly9lcGljbWguY29tL2Fkc2VydmluZy93d3cvZGVsaXZlcnkvYWZyLnBocD96b25laWQ9NSZhbXA7Y2I9SU5TRVJUX1JBTkRPTV9OVU1CRVJfSEVSRScgZnJhbWVib3JkZXI9JzAnIHNjcm9sbGluZz0nbm8nIHdpZHRoPSc4MDAnIGhlaWdodD0nNDAwJz48YSBocmVmPSdodHRwOi8vZXBpY21oLmNvbS9hZHNlcnZpbmcvd3d3L2RlbGl2ZXJ5L2NrLnBocD9uPWFlMWE3ODU1JmFtcDtjYj1JTlNFUlRfUkFORE9NX05VTUJFUl9IRVJFJyB0YXJnZXQ9J19ibGFuayc+PGltZyBzcmM9J2h0dHA6Ly9lcGljbWguY29tL2Fkc2VydmluZy93d3cvZGVsaXZlcnkvYXZ3LnBocD96b25laWQ9NSZhbXA7Y2I9SU5TRVJUX1JBTkRPTV9OVU1CRVJfSEVSRSZhbXA7bj1hZTFhNzg1NScgYm9yZGVyPScwJyBhbHQ9JycgLz48L2E+PC9pZnJhbWU+