لماذا خسر الجابر أمام الهلال؟

لم ينجح سامي الجابر المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي الشباب، في قيادة فريقه نحو الفوز على الهلال، مساء اليوم الخميس.
 
الجابر، أحد النجوم الأسطوريين للهلال على مر التاريخ، كما أنه درب الفريق لفترة، قبل أن يرحل للشباب.
 
فوز الهلال اليوم، توجه بلقب الدوري السعودي “دوري جميل للمحترفين” 2016/2017، لأول مرة منذ عام 2011.
 
والسؤال الذي فرض نفسه من جانب جماهير الشباب .. لماذا خسر فريقهم؟ كورة 11 يستعرض أسباب منطقية برزت واضحة من أحداث اللقاء.
 
تراجع الجابر
بدأت المباراة بتراجع “غير مبرر” من جانب لاعبي الشباب، وهو الأمر الذي أستغله الهلال وأحرز هدف مبكرًا عن طريق المهاجم السوري عمر خريبين.
 
فاعلية هجومية “ضعيفة”
بعدما تأخر الشباب، نجح في العودة عن طريق هجمة مرتدة سددها عبدالمجيد الصهيلم، دون ذلك لم يظهر الفريق بشكل هجومي جيد حتى بعد تأخره بهدف ثاني.
 
“توتر” الجابر
أنشغل سامي الجابر في أغلب فترات المباراة، بالاعتراض على القرارات التحكيمية، والشد والجذب الذي كان سيطر على علاقته برامون دياز المدير الفني للهلال خلال أحداث اللقاء.
شير