القائمة

لموشي يرحل عن الافيال

أعلن المدرب الفرنسي صبري لموشي رحيله من تدريب المنتخب الإيفواري لكرة القدم بنهاية مسيرة الفريق في بطولة كأس العالم 2014 بالبرازيل إثر هزيمته 1 / 2 مساء الثلاثاء في الجولة الثالثة من مباريات المجموعة الثالثة بالدور الأول للبطولة.

 

وودع المنتخب الإيفواري المونديال البرازيلي من الدور الأول بسبب هدف الفوز الذي سجله جورجيوس ساماراس من ضربة جزاء في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع للمباراة بعدما كان منتخب الأفيال على بعد لحظات قليلة من المشاركة في الدور الثاني للمونديال للمرة الأولى في التاريخ.

 

وقال لموشي بعد المباراة :”بعد عامين من الإجهاد والعمل ، ستتوقف مسيرتي الليلة مع الأفيال. كان شرف عظيم لي أن أقود منتخب هذه الأمة الكروية الكبيرة للمونديال وأن أشرف على هذا الفريق الرائع”.

 

وأضاف :”نهاية عقدي هي مع نهاية المونديال وهذا أمر طبيعي أن أذهب بعد إخفاقنا في بطولة كأس الأمم الأفريقية والمونديال”.

 

وعن المباراة أمام اليونان ، قال لموشي :”أجريت التغييرات لأنها كانت في صالحنا. لم أكن أريد تسجيل هدف ثان أو اهتزاز شباكنا أيضا. أردت السيطرة على وسط الملعب والاستحواذ على الكرة لأننا كنا نعلم نتيجة اللقاء الآخر وكانت في صالحنا”.

 

وأوضح :”هذه المباريات في هذا المستوى العالي يكون اللعب فيها على التفاصيل الصغيرة وهذا ما رأيناه في المباراه الماضية واليوم هكذا. ضربة جزاء في الدقيقة الأخيرة من الوقت البدل الضائع هي حقيقة موجعة. تألمت كثيرا لذلك”.

 

وأضاف :”أنا حزين للاعبين لأنهم لم يتذوقوا طعم الفرحة بالانتماء لأفضل 16 فريقا في العالم ودخول التاريخ من أوسع أبوابه وحزين من أجل الجمهور الإيفواري الذي لم نستطع إسعاده اليوم”.

 

وأكد لموشي :”أردت إنهاء مسيرتي مع الأفيال بشكل آخر ولكن المسيرة التدريبية مستمرة بالتأكيد بما فيها من انتصارات وهزائم. هذه هي قواعد اللعبة”.

 

وأضاف :”كان ينقصنا التوازن بين الهجوم والدفاع. أعطينا اليونان الفرصة للتسجيل ولكننا لم نسجل بالشكل الكافي. العامان الماضيان كانا في غاية الصعوبة كما تعرفون ، ولكنني أكرر أنني أتشرف جدا بقيادة هذا الفريق خلال هذه المدة

شير