مدرب ايفرتون : بوسع باركلي الوصول إلى مستوى بالاك

يعتقد روبرتو مارتينيز مدرب إيفرتون أن لاعبه المتألق روس باركلي يملك كل الإمكانيات التي تجعله يصل إلى مستوى اللاعب الألماني المعتزل مايكل بالاك.

                    

وسجل باركلي لاعب وسط منتخب إنجلترا هدفا رائعا من مجهود فردي ليساعد إيفرتون على الفوز 3-1 على كوينز بارك رينجرز في الدوري في ملعب جوديسون بارك أمس الاثنين.

 

وظهر باركلي (21 عاما) بشكل متميز في مركز الوسط المدافع غير المألوف بالنسبة له ولعب إلى جانب البوسني محمد بيسيتش وأرسل تمريرات متقنة وتقدم كثيرا إلى الأمام كما قطع العديد من الكرات.

 

وسبق لمارتينيز أن أكد وجود تشابه بين باركلي وبالاك لاعب وسط بايرن ميونيخ وتشيلسي السابق والذي فاز بجائزة الاتحاد الأوروبي لأفضل لاعب وسط في 2002 بعد عروض قوية جذبت الأنظار آنذاك.

 

وخاض بالاك – أفضل لاعب ألماني ثلاث مرات – 98 مباراة دولية ويعد على نطاق واسع من أكثر لاعبي الوسط تكاملا من بين لاعبي جيله.

 

وبعد مباراة كوينز بارك قال مارتينيز إنه لا يوجد أي سبب يمنع باركلي من تطوير نفسه والوصول إلى مستوى بالاك.

 

وقال مارتينيز لشبكة سكاي سبورتس التلفزيونية “نعم بكل تأكيد.. أجمل شيء في العمل مع روس أنه يتأقلم سريعا مع تجارب اللعب في مراكز مختلفة. إنه صاحب إمكانيات استثنائية في ظل امتلاكه القوة والسرعة والقدرات الفنية ومهارات الاستحواذ على الكرة.”

 

وبعد ظهور باركلي بشكل قوي العام الماضي انضم إلى تشكيلة انجلترا في كأس العالم بالبرازيل وخاض المباريات الثلاث لبلاده.

 

واعتاد باركلي اللعب في مركز المهاجم المتأخر في ايفرتون خلف روميلو لوكاكو وشكل معه ثنائيا قويا في الدوري الإنجليزي.

 

وقال مارتينيز “كما تعلمون فإنه اعتاد اللعب في مركز المهاجم المتأخر والدخول في منطقة الجزاء واللعب بحرية.”

 

وأضاف “إنه يتخذ قرارات جيدة جدا في الملعب بعد حصوله على دور دفاعي أكبر.. هذا رائع له في مثل هذا العمر وسيعطيه خبرة اللعب في عدة مراكز.

شير