الرئيسية المونديال بين الشوطين تحليلات وتقارير كأس العالم كأس العالم نجوم المونديال

“موهوب توتنهام” يدخل تاريخ منتخب الأسود الثلاثة بالمونديال

استمرارًا لحالة التألق اللافت للأنظار بالنسبة لـ”موهوب” توتنهام هوتسبير الإنجليزي  كيران تريبير لاعب منتخب إنجلترا الأول لكرة القدم، أحرز الظهير الأيمن الشاب هدفًا للأسود الثلاثة في شباك منتخب كرواتيا ضمن نصف نهائي مونديال روسيا 2018.

وجاء هدف التقدم للإنجليز على حساب كرواتيا عن طريق كيران تريبير في الدقيقة الخامسة عن طريقة ركلة ثابتة من على حدود منطقة الجزاء نفذها الظهير الأيمن ببراعة كبيرة على يسار حارس الكروات سوباسيتش المتألق في مونديال روسيا 2018.

إعلان

ويعد هذا الهدف الذى جاء فى الدقيقة 5 أسرع هدف فى مرحلة نصف النهائى، وذلك منذ الهدف الذى سجله الهولندى يوهان نيسكينز فى شباك ألمانيا الغربية بمونديال 1974، فى المباراة التى انتهت بفوز منتخب بلاده 2-0.

ويعتبر تريبير ثاني لاعب إنجليزي يحرز هدفًا من ركلة حرة مباشرة في تاريخ كأس العالم بعد ديفيد بيكهام الذي سجل هدف في شباك كولومبيا في مونديال 1998، وكذلك ضد الإكوادور خلال مونديال 2006.

وبات لاعب توتنهام اللاعب الإنجليزي الثالث الذي يسجل هدفًا للأسود الثلاثة في نصف النهائي المونديال بعد بوبي تشارلتون الذي أحرز ثنائية في شباك البرتغال في نصف نهائي كأس العالم 1966، وأيضًا، جاري لينكر الذي أحرز في شباك منتخب ألمانيا في مونديال 1990.

إعلان
إقرأ أيضاً  إنفانتينو: نيمار أسطورة حقيقية.. وميسي جعلنا نحلم خلال 10 سنوات !

ولم يكن تريبير يشارك بشكل أساسي دومًا رفقة فريقه توتنهام هوتسبير في البريميرليج قبل موسمين، ولكن بعد رحيل مواطنه وزميله السابق في سبيرز كايل والكر، إلى مانشستر سيتي الإنجليزي في الميركاتو الصيفي الماضي، بعقد يمتد لخمس سنوات، وفي صفقة بلغت قيمتها 50 مليون جنيه إسترليني وكان حينها أغلى مدافع في التاريخ بهذه القيمة.

لذلك شارك تريبير بصفة أساسية مع كتيبة ماوريسيو بوتشيتينو في توتنهام بالموسم الماضي، حتى في ظل تعاقد سبيرز مع المدافع الأيمن الإيفواري سيرجي أورييه من باريس سان جيرمان، إلا أن قدرات كيران الدفاعية والهجومية الرائعة جعلته يفرض نفسه على مديره الفني في سبيرز وأيضًا مدربه الرائع في منتخب الأسود الثلاثة جاريث ساوثجيت.

ويتميز كيران تريبير البالغ من العمر 27 عاما، بالسرعة الفائقة والإتقان الشديد للكرات العرضية والكرات الثابتة سواء التي سيتم تسديدها أو سيتم إرسالها للمهاجمين، لذلك أصبح الأن مفتاح لعب هام للغاية لفريقه ومنتخب بلاده.

تعليقات فيسبوك

إقرأ أيضاً