القائمة

ميسي وزملاؤه يبررون أسباب تخلفهم عن لقاء الجماهير الأرجنتينية

برر لاعبو منتخب الأرجنتين لكرة لاقدم، الذين عادوا إلى بلادهم عقب إحراز المركز الثاني بمونديال البرازيل، تغيبهم عن لقاء الجماهير الغفيرة المحتشدة للاحتفال بهم في ساحة المسلة الشهيرة بوسط العاصمة بوينوس آيرس، إلى نقص الاجراءات الأمنية.

 

ونشر قائد الفريق، ليونيل ميسي، واللاعبون إزيكييل جاراي وخافيير ماسكيرانو، رسالة عبر المواقع الاجتماعية يؤكدون فيها “لم نذهب للمسلة لأنه نظرا لما حدث مساء الأحد، فلم يضمن لنا أحد أمننا ولا أمن الناس التي اقتربت من هذا المكان”.

 

وأضافوا “فضلنا عدم المخاطرة بسبب هذا ولعدم تعرض أي شخص للإيذاء البدني”.

ووجه اللاعبون الشكر للجماهير التي ذهبت لاستقبالهم في مطار ازيزا، بنواحي بوينوس آيرس، وبالقرب من مقر الاتحاد الأرجنتيني للعبة.

 

كان الاتحاد قد أعد احتفالية كبيرة بميدان المسلة، وكان يخطط لأن يذهب اللاعبون على متن حافلة مفتوحة إلى هناك وسط احتشاد الجماهير.

إلا انه حدثت اشتباكات واحداث عنف مساء الأحد، وبرر الاتحاد إلغاء الاحتفالية بأن السلطات المختصة أرادت تجنب المشاكل بخصوص المرور.

 

لكن اللاعبون أرادوا تبرير أسباب عدم ذهابتهم لتحية الجماهير “بعضنا بقي في مقر الاتحاد وليس كما قال الكثيرون إننا هربنا منكم. نأسف لسوء التفاهم ونشكركم”.

يذكر أن الأرجنتين خسرت نهائي مونديال 2014 بالبرازيل بهدف نظيف أمام ألمانيا المتوجة باللقب للمرة الرابعة

شير