هل يتكرر سيناريو ( بركات – زامبيا ) مع عمر جابر أمام الكونغو ؟

يفكر المدرب الأرجنتيني هيكتور كوبر المدير الفني للمنتخب المصري الوطني في تكرار سيناريو حسن شحاتة في إفتتاح تصفيات كأس العالم 2010 أمام زامبيا .

وكان شحاتة قد دفع بمحمد بركات في مركز الظهير الأيسر أمام زامبيا 29 مارس في أولى مشوار المنتخب المصري بتصفيات كأس العالم جنوب إفريقيا والتي إنتهت بالتعادل الإيجابي 1-1 في القاهرة نظرًا لوجود عجز بهذا المركز .

والآن وبعد 6 سنوات يتكرر السيناريو من جديد بعد تفكير كوبر بالدفع بعمر جابر في هذا المركز نظرًا لعجز في مركز الظهير الأيسر خلال الفترة الحالية خاصة بالقائمة الأخيرة الخاصة بمباراة الكونغو في أولى مشوار الفريق بتصفيات كأس العالم روسيا 2018 .

وكان كوبر قد إختار 24 لاعب بينهم لاعب واحد فقط في مركز الظهير الأيسر، وسيتم الدفع بكلاً من عمر جابر أو حمادة طلبة في هذا المركز حال إحتاج المنتخب له بهذا المركز خاصة أن عبد الشافي عاد منذ فترة قليلة من الإصابة .

جدير بالذكر أن عمر جابر يلعب في مركز الظهير الأيسر أحيانًا مع فريقه الحالي بازل السويسري كبديلاً لزميله تراوري الذي يشغل هذا المركز .

 

شير