القائمة

هل يحسم دورى ابطال اوروبا صراع الليجا الاسبانية

كتب/احمد صالح

بدأت الاندية الاسبانية المتأهلة الى دور الثمانية فى دورى ابطال اوروبا الاستعداد لخوض مباريات ” تشامبيونز ليج ” هذا الاسبوع و ذلك مع ترقب مباريات الدورى فى ظل المنافسة الشديدة بين اتليتكو مدريد و برشلونة و ريال مدريد .

حيث يحل متصدر الليجا و مفاجاة البطولة “اتليتكو مدريد”  ضيفا على مواطنه ووصيف الليجا فريق “برشلونة” و بفارق نقطة وحيدة فى قمة اسبانية خالصة فى دور الثمانية من مسابقة دورى ابطال اوروبا .

و يأتى السؤال هل تؤثر مواجهة الفريقين فى ” تشامبيونز ليج ” على صراعهما على الدورى الاسبانى ؟

فى ظل المؤشرات و التوقعات قبل بداية اللقاء فاغلب المتابعين يتوقعون وصول فريق برشلونة الى نصف النهائى على حساب مواطنه اتليتكو مدريد نظرا لخبرة لاعبيه و تعودهم على اللعب تحت ضغط المباريات و المنافسة على البطولات .

و بالتالى هل تؤثر هزيمة اتليتكو مدريد “وفقا للتوقعات” على المنافسة فى الليجا ؟

بالنظر الى قوة البطولة قد لا يستطيع فريق اتليتكو مدريد منافسة كبار اوروبا رغم المستويات الرائعة التى يقدمها هذا الموسم و بالتالى هل من مصلحة اتليتكو مدريد الاستمرار فى دورى ابطال اوروبا و اللعب فى مستويات قوية و المنافسة على بطولتين ؟

فى تلك المعطيات و مع عدم وجود لاعبين على دكة الاحتياط فى الفريق قادرين على تعويض اى من اللاعبين الاساسين فى الفريق قد تحسم الليجا لصالح اتليتكو مدريد اذا تعرض للخساراة فى مباراتى دور الثمانية امام برشلونة الاسبانى .

و تأتى الاسباب ان الفريق سيخوض مباراة واحدة فقط فى الاسبوع و التركيز على بطولة وحيدة فى ظل منافسة برشلونة على صعيد ثلاث بطولات من خلال العبور الى نصف نهائى ” تشامبيونز ليج ” و نهائى كأس الملك امام الغريم التقليدى ريال مدريد يوم 16 ابريل فى ” المستايا ” و بالطبع مباريات الدورى .

و لا ننسى الفريق الملكى ريال مدريد الذى يخوض مباراة دور ال 8 امام بروسيا دورتموند الالمانى و تشير التوقعات الى عبور الفريق الاسبانى الى نصف النهائى و يبتعد الفريق بثلاث نقاط عن الصدارة فقط فى الليجا و بالتالى سينافس ايضا على صعيد ثلاث بطولات .

و بالتالى قد يفيد فريق اتليتكو مدريد الخروج من دور ال8 للتركيز على بطولة الدورى و تحقيق المفاجاة و التخلص من سيطرة فريقى برشلونة و ريال مدريد على الليجا .

شير