بطولات بين الشوطين تقارير وتحليلات رئيسية كورة مصرية - أخرى

إلى عشاق كرة القدم.. كيف يعود الأهلي أمام صن داونز؟

إلى عشاق كرة القدم.. كيف يعود الأهلي أمام صن داونز؟

رغم مرارة الهزيمة وقسوتها، تظل الخسارة فى كرة القدم بعدد كبير من الأهداف واردة للفرق الكبرى، وهذا لا ينال أبدا من تاريخ وعراقة هذه الفرق.

إعلان

ما حدث مع البرازيل في كأس العالم 2014 الذى نظمته على أرضها وخسارتها من ألمانيا بسباعية مقابل هدف، هذه الخسارة القاسية لم تستطع أن تمحو تاريخ البرازيل بصفتها أكثر الدول حصولا على كأس العالم، ليس البرازيل فقط بل القائمة تطول مع كبار الكرة العالمية أندية ومنتخبات.

البرازيل-,-ألمانيا

تخطي عقبة صن داونز فى مباراة الإياب كما يرى عدد كبير من جماهير الأهلى، خصوصا ومن المهتمين بكرة القدم والمتابعين لها عموما، هو شبه مستحيل، ولكنه ليس مستحيلا لأن كرة القدم علمتنا أنه لا يوجد فيها مستحيل.

ولكي يتحقق هذا يجب إراحة اللاعبين أطول فترة ممكنة قبل مباراة الإياب، والبدء فى مرحلة الإعداد النفسى لهذه المباراة بمجرد وصول الفريق إلى أرض مصر، وبعد إراحة اللاعبين يجب العمل على إعداد اللاعبين نفسيا وبدنيا بحيث يصل اللاعبين إلى أعلى مستوى نفسى وبدنى ممكن، ثم نأتى لطريقة اللعب والتكتيك، وهنا يجب الإنتباه جيدا إلى ضرورة تغيير طريقة اللعب.

إعلان

إلى عشاق كرة القدم.. كيف يعود الأهلي أمام صن داونز؟

أفضل طريقة تناسب مباراة الإياب هى طريقة 2 – 1 – 4 – 3، بتواجد ثنائي في خط الدفاع، وأمامهما لاعب إرتكاز صريح، ثم أربعة لاعبين فى الوسط وفى الأمام ثلاثة مهاجمين، على النحو التالي:

إلى عشاق كرة القدم.. كيف يعود الأهلي أمام صن داونز؟

ليس أمام لاسارتى من سبيل لتخطي عقبة صن داونز، سوى إجبار موسيماني مدرب صن داونز ولاعبيه على التواجد بصفة شبه دائمة فى نصف ملعبهم، وذلك لضمان عدم إنتقالهم إلى نصف ملعب الأهلى وتهديد مرماه بهدف يصعب المهمة أكثر فأكثر، ولكي يتحقق ذلك يجب على ثلاثى الهجوم الضغط المتواصل على دفاع صن داونز فى حالة وجود الكرة بحوزتهم، وذلك لمنعهم من بدء بناء الهجمة بشكل سليم، كما يجب على هذا الثلاثى ( أزارو – مروان – أجايى ) تبادل الأماكن بصفة مستمرة والتحرك بالكرة وبدونها عرضيا وقطريا من العمق إلى الأطراف، وذلك لسحب مدافعي صن داونز، وإيجاد ثغرات فى العمق يمكن لرباعى الوسط إستغلالها أفضل إستغلال ممكن للوصول إلى مرمى صن داونز. كما أن التمركز السليم لثلاثى الهجوم داخل منطقة جزاء صن داونز فى حالة إرسال الكرات العرضية قد يؤدى إلى التسجيل فى مرمى الفريق الجنوب أفريقى بسهولة.

إعلان

بينما الرباعى ( الشحات – نيدفيد – السولية – معلول ) فيجب أن يتسم أدائهم أيضا باللامركزية خصوصا الشحات ونيدفيد أيضا، يجب أن يكثر هذا الرباعى من التحرك بالكرة وبدونها

الشحات ونيدفيد سيكونان معا جبهة هجومية قوية جدا ناحية اليمين رفقة أزارو أيضًا، وعلى الجهة اليسرى يكون دور السولية هو توزيع اللعب والتكملة خلف مروان محسن واللعب بعمق الملعب وترك الأطراف تمامًا لمعلول.

دور هذا الرباعى لن يقتصر على المساندة الهجومية من على الأطراف ولكن كما بينت قبل ذلك أن التكملة الهجومية داخل منطقة جزاء صن داونز ستكون أحد مهام هذا الرباعى خصوصا نيدفيد والسولية، حيث أن الإثنان لديهما القدرة على التسديد القوي من على حدود منطقة الجزاء، لاسيما عندما ينطلقا من الخلف للأمام. السولية سيقوم أيضا بمهام توزيع الكرات لزملائه فى الهجوم والوسط.

بينما دور القائد حسام عاشور هو تقديم الدعم والمساندة الهجومية لزملائه عن طريق التمرير المُتقن القصير والطويل، وتغطية الثغرات التي ستنتج من هذه الطريقة الهجومية البحتة، أما دور ربيعة وأشرف فهو سرعة نقل الكرة إلى الأمام ومحاولة وضع الكرة دومًا في وسط ملعب صن داونز.

ومن المتوقع أن فريق صن داونز سيبدأ المواجهة الدفاعية من الثلث الأخير من نصف ملعبه، من على خط المنتصف أو خلفه بقليل، وقد يلجأ فى بعض الأحيان بإنتهاج أسلوب الدفاع المتقدم.

دور رباعى الوسط فى حالة فقدان الكرة فى نصف ملعب صن داونز وإستحواذ لاعبى صن داونز عليها هو الضغط الجماعى المنظم على حامل الكرة، حتى يمكن إستخلاص الكرة أو تعطيل الهجمة لحين إرتداد أكبر عدد من لاعبى الأهلى إلى نصف ملعبهم لسد الثغرات.

الضغط الجماعى المنظم على حامل الكرة من لاعبى وسط صن داونز سيتسبب فى إرباكهم وإجهادهم ذهنيا، ومن ثم سيؤدى إلى كثرة التمريرات الخاطئة أو إرجاع الكرة إلى الخلف أو تشتيتها. أيضا الضغط الجماعى المنظم على حامل الكرة من فريق صن داونزفى نصف ملعبهم فى حالة وجود مهاجميهم فى نصف ملعب الأهلى سيتسبب فى إيجاد مساحة كبيرة بين وسطهم وهجومهم مما سيؤدى إلى عزل هجومهم، وبالتالي تصبح المساندة والدعم الهجومى لهم من قِبل لاعبى الوسط شبه مستحيلة إن لم تكن بالفعل كذلك.

مسألة تقارب المسافات بين الخطوط وبين اللاعبين وبعضهم البعض، هى شئ شديد الأهمية فبدونها لم ولن يستطيع الفريق أن يهاحم أو يدافع كما ينبغى.