آخر الأخبار الدوري المصري تقارير وتحليلات جوه الملعب كورة مصرية مصر

احذر.. مطالب البدري تقود الكرة المصرية إلى الهلاك!

قدم المدير الفني للمنتخب الوطني المصري، حسام البدري طلب إلى اللجنة الخماسية المسؤولة عن إدارة الكرة المصرية بالسماح بتجمع لاعبي المنتخب من المحليين في معسكرين قبل المعسكر الرسمي في شهر مارس.

إعلان

وجاءت رغبة حسام البدري في تجمع لاعبي المنتخب من المحليين بهدف زيادة الانسجام بين عناصره تمهيدا لافتتاح مشوار المنتخب بتصفيات كأس العالم، ولكن هذا الطلب ينبئ بتكرار سيناريو الموسم الماضي.

طالع تصريحات المدير الفني لمنتخب مصر، حسام البدري من هنا

“بيدي لا بيد عمرو”

يبدو طلب حسام البدري بإقامة معسكرين خارج “الأجندة” الدولية غير مبرر، وإن كان هدفه هو زيادة الانسجام بين لاعبي المنتخب المحليين، فلماذا لا نرى مثل هذه الطلبات سوى في الدوري المصري فقط بمثل تلك المبررات؟

جميع منتخبات العالم تتجمع في الوقت المحدد للأجندة الدولة المحددة من قبل الاتحاد الدولي، ولم نرى قط أن يطلب مدير فني من اتحاده المحلي بتأجيل مباريات في الدوري من أجل إقامة معسكر مبكر بداعي الانسجام.

إعلان

إذا ما تساهل اتحاد الكرة في الاستجابة لهذه الطلبات فإن ذلك سيجعل الكرة المصرية تدور في نفس الدائرة من العشوائية والتأجيلات الغير مبررة، ولن يساعد ذلك أبدا على تطور مستوى الوطني كما يُخيل للمدير الفني للمنتخب الوطني.

حسام البدري نفسه برر النتائج والمستوى السلبي للمنتخب الوطني أمام كينيا وجزر القمر بغياب اللياقة البدنية عن لاعبي المنتخب الوطني من المحليين نظرا لتوقف بطولة الدوري وعدم انتظامه، وهو الخطأ الذي يسعى حسام البدري لتكراره مرة أخرى ولكن هذه المرة بيده لا بيد عمرو!

إعلان

سيناريو مكرر

إذا ما قام اتحاد الكرة بتلبية طلب المدير الفني للمنتخب الوطني بالسماح بإقامة معسكرين قبل شهر مارس، فإنه سيقوم بكل تأكيد باتخاذ قرار بتأجيل العديد من الجولات وإيقاف بطولة الدوري لمدة تقرب من شهر على أقل تقدير.

ينذر طلب المدير الفني السابق للنادي الأهلي بتكرار سيناريو الموسم الماضي من تأجيلات متكررة وعدم انتظام مسابقة الدوري، وصولا إلى استمرار البطولة إلى ما يقرب من العام مرة أخرى.

وتوقف الدوري المصري بالفعل لما يزيد عن الشهر الكامل في نوفمبر الماضي، نظرا لاستضافة مصر لبطولة كأس أمم إفريقيا تحت 23 عام، وهو ما لا يسمح بتوقف البطولة من جديد إذا ما أراد الاتحاد الحفاظ على وعوده السابقة.

وقطعت اللجنة الخماسية التي تدير اتحاد الكرة العديد من الوعود بانتظام مسابقة الدوري مع عدم وجود تأجيلات عديدة كما حدث الموسم الماضي، بالإضافة إلى فرض قرارات تضمن انتظام البطولة.

واستمر الموسم الماضي لما يزيد عن العام بعدما بالغ اتحاد الكرة برئاسة هاني أبو ريدة في تأجيل مباريات القطبين مع كل ارتباط قاري لكلا منهما، وهو ما اشتكى منه الجميع، ووعد عمرو الجنايني ورجاله بعدم تكراره في الموسم الحالي.

إذا ما أرادت اللجنة الخماسية المحافظة على ما تبقى من انتظام للمسابقة فيجب عليها الالتزام بالجدول الموضوع حتى نهاية الدور الأول والاكتفاء بالتوقف الدولي المفروض من فيفا، وعدم الانصياع إلى أوامر البدري لأنه ستؤدي بالكرة المصرية إلى الهاوية مثلما حدث الموسم الماضي.

متابعة الحساب الرسمي لموقع “كورة11” على الفيسبوك: اضغط هنا

متابعة الحساب الرسمي لموقع “كورة11” على تويتر: اضغط هنا