آخر الأخبار تقارير وتحليلات جوه الملعب

“الجسد لا يرحم”.. خدعة من قبعة الساحر كادت أن تدمر حصون أوروبا!

خدعنا فقال “الجسد لا يرحم”، يومًا تلو الآخر يخرج علينا الساحر الأول في عالم كرة القدم ليونيل ميسي ويحرق شباك الخصوم دون رحمة عبر بطولات وأرقام ذهبية لا تُقهر، ولكن دومًا ما تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن، لتمر الأعوام ويبلغ البرغوث الأرجنتيني 32 عامًا، ومن ثم يدق جرس انذار الرحيل.

إعلان

خدعة من قبعة الساحر.. “مع مرور الزمن الجسد لا يرحم”

حقق ليونيل ميسي، قائد فريق برشلونة والمنتخب الأرجنتيني، جائزة أفضل لاعب لعام 2019 والمُقدمة من الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا» متفوقٌا على كلًا من «رونالدو، فان دايك، صلاح»، ليخرج علينا بتصريح صادم لعشاقه باقتراب النهاية واعتزال كرة القدم خلال سنوات قليلة قريبة، ليؤكد أن جسده أصبح غير قادر مثل الماضي، وبالفعل تعرض اللاعب لإصابة بعد فوزه بالجائزة إلا إن عودته كانت صعبة علي كل منافسي برشلونة وليس عليه كما قال، لتبدأ اللعنة على المنافسين.

ماذا قدم ميسي بعد تتويجه بجائزة «THE BEST»؟

لعب ليونيل ميسي 8 مباريات منذ بداية الموسم بواقع 5 في الدوري الإسباني أحرز خلالهم 4 أهداف، وصنع 4 أخرين بواقع 359 دقيقة، كما شارك في 3 مباريات بدوري أبطال أوروبا خلال 211 دقيقة، استطاع خلالهم أن يُحرز هدف ويصنع الآخر، بل ويكون له الدور الأكبر في الفوز في جميع المباريات التي شارك بها منذ عودته من الإصابة.

إعلان

ليس هذا وحسب.. يقدم ميسي أداء قويًا مع برشلونة هذا الموسم محطم العديد من الأرقام القياسية في كل مباراة يخوضها، حيث وصل البرغوث للهدف رقم 50 في مسيرته من ركلات ثابته، بواقع 44 هدف مع برشلونة و6 أهداف مع منتخب الأرجنتين، ليستمر الساحر في التألق والنجاح مهما تخطى من سنوات.

الجسد يرحم.. وميسي لا يرحم الأرقام

إعلان

1-الكرة الذهبية “5 مرات”.

2-الحذاء الذهبي “6 مرات”.

3-أفضل لاعب في أوروبا “3 مرات”.

4-أفضل لاعب في العالم «ذا بيست» “مرة واحدة”.

5-الدوري الإسباني “10 ألقاب”.

6-دوري أبطال أوروبا “4 ألقاب”.

7-السوبر الأوروبي “3 ألقاب”.

8-كأس العالم للأندية “3 ألقاب”.

9-كأس ملك إسبانيا “6 ألقاب”.

10-كأس السوبر الإسباني “8 ألقاب”.

11-كأس العالم للشباب عام 2005.

12-ذهبية أولمبياد بكين 2008.

كلمات دلالية