آخر الأخبار اخبار المحترفين الدوري الإنجليزي بطولات إسبانية كورة أوروبية محمد صلاح

الحرب على العرش.. فرمان صلاح الحاسم يكتب الحلقة الأخيرة من مسلسل الرحيل!

يومًا تلو الآخر تخرج علينا التقارير الصحفية العالمية، وتكشف عن عرض جديد يتم إعداده من كبار أندية العالم، وعلى رأسهم «ريال مدريد، برشلونة، يوفينتوس» من أجل الظفر بخدمات الفرعون المصري الكبير محمد صلاح، بينما على الجانب الآخر نرى حجم الحرب الخفية الكُبري على العرش الذهبي للبريميرليج بين « مو مو، وماني»، خاصًة بعدما أظهر الأسد السنغالي غضبه في وجه ابن النيل.

إعلان

الصحافة العالمية تكشف المستور

أصبح مسلسل رحيل «رمسيس» عن صفوف ليفربول، وترك عرشه الذهبي داخل أسوار الريدز، هو العنوان الأول لجميع الصحف العالمية، فتخرج علينا الصحافة الإيطالية بخطط السيدة العجوز من أجل خطف مو بالميركاتو الصيفي القادم، وكذلك الصحف الإسبانية، حول رغبة ريال مدريد وبرشلونة في التعاقد مع صلاح، وبناء مشروع جديد بقيادة الفرعون المصري.

وفي سياق متصل خرجت الصحافة الأنجليزية بالصفعة الكُبري لعشاقها، عندما سربت خطة ليفربول في التخلي عن صلاح من أجل الاستفادة من المقابل المادي الكبير، ومن ثم التعاقد مع الثلاثي «جودان سانشو جناح بروسيا دورتموند، وكاى هافرتز لاعب باير ليفركوزن، وكليليان مبابي لاعب باريس سان جيرمان»، وذلك مثلما حدث مع كوتينيو والتفريط في خدماته من أجل التعاقد مع «أليسون بيكر، وفان دايك».

فرمان صلاح الحاسم قد يكتب الحلقة الأخيرة

دائمًا ما كان يؤكد صلاح بأنه يعشق البريميرليج، بل وظهر ذلك واضحًا بعدما عاد مجددًا عبر بوابة الريدز، ولكن أيضًا قد صرح مُسبقًا بإمكانية رحيله عن صفوف ليفربول حال تحقيق اللقب الغالي -الدوري الإنجليزي الممتاز- خاصًة بعد تحقيق لقب دوري الأبطال بالموسم المُنصرم، ولكنه سيضع شروطه من أجل الرحيل، فدومًا ما يبحث «رمسيس» على أن يكون نجم الشباك الأول دون منازع، بل ويبقي حلمه الأول التتويج بالكرة الذهبية كأفضل لاعب في العالم، وهو ما سيدفعه لإتخاذ قرار الرحيل بنهاية الموسم الجاري، ووفقًا لما تُشيره الصحف العالمية يوميًا، فأن الملك المصري سيكون قريبًا للغاية من التعاقد مع ريال مدريد، خاصًة وأن برشلونة ستضع كل أموالها من أجل نيمار، مما يصعب عليها خطف مو.

رحلة المستقبل تصنع الحرب الخفية على العرش

الجميع يعلم جيدًا بأن الكرة ستفقد الكثير والكثير بإعتزال الثنائي «ميسي ورونالدو»، ولكن إدارات الفرق الكُبري تنظر إلي المستقبل، فمن سيجلس على عرش الساحرة المستديرة خلال الـ10 الُقبلة؟.. فدون أدني تفكير ستنظر إلي الخماسي «نيمار، صلاح، مبابي، هازارد، جريزمان».. فلك أن تتخيل عزيزي القارئ بأن ينضم صلاح إلي صديقه إيدين هازارد من أجل قيادة الملكي، ويعود ونيمار إلي برشلونة ويزامل جريزمان، لتبدأ الحرب من جديد.. من أفضل لاعب في العالم؟.