السعودية تستعين بأوليفر كان من أجل كأس العالم

يرى حارس المرمى الألماني السابق أوليفر كان، أن المنتخب السعودي يحتاج إلى عمل شاق للغاية، من أجل تحقيق أهدافه المرجوة، مشيرًا إلى أنه تابع بعض المباريات في الدوري السعودي خلال الآونة الأخيرة، وأيضا مباراة الأخضر الودية أمام منتخب جامايكا.

وتعاقدت هيئة الرياضة في المملكة العربية السعودية مع الألماني المخضرم أوليفر كان من أجل إقامة أكاديمية لتطوير مهارات حراس المرمى، وأشار الى أن هذا المشروع يتناسب تمامًا مع شركته الخاصة «جول بلاي»، العاملة في مجال تدريب حراس المرمى. 

وأضاف حارس بايرن ميونيخ السابق، في حديث تلفزيوني، أن المفاوضات كانت أسرع مفاوضات له، موضحًا أن أكثر ما أُعجب به، هو جدية المسؤولين السعوديين في مساعيهم لتطوير منتخب بلادهم، وتجهيزه لكأس العالم المُقبل بروسيا 2018. 

إقرأ أيضاً  "بعد جلسة كولر الحاسمة".. نجم الأهلي يفاضل بين 5 عروض للرحيل في ميركاتو الصيف

وقال أوليفر كان أنه سيزور السعودية شهريًا، وسوف يتعاون مع مدرب حراس المرمى بالمنتخب السعودي دومًا، وسيكون بصحبته كبير مدربي الحراس في أكاديميته أيضًا. 

وعن أكاديميته، قال أوليفر كان: «هي خاصة بحراس المرمى فقط، لكونه مركز مهم وحساس جدًا، ولا يجد الكثير من الاهتمام به للأسف، ولأن حراس المرمى يحتاجون دائمًا إلى الكثير من المهارات البدنية والذهنية».

واختتم الحارس الألماني التاريخي للمانشافت حديثه بأنه سيتعاون مع المدربين السعوديين وليس الأوربيين فقط قائلًا: «سأستعين بمدربي حراس مرمى سعوديين بكل تأكيد، ولن أعتمد فقط على حراس أكاديميتي الخاصة، لأن السعودييون سيسهمون وسنتعلم من بعضنا البعض بطبيعة الحال».

شوف كمان

جديد