آخر الأخبار الدوري الإنجليزي كورة أوروبية

بالأرقام| “المظلوم داخل كهف أفكار مدربه”.. تريزيجيه يعاني من أكاذيب الفيلا بارك

تريزيجيه

«حتمًا ستصل إلي القمة»، يومًا تلو الأخر تزاد الأمور تعقيدًا بشأن موقف الصاروخ المصري الجديد محمود حسن تريزيجيه رفقة أستون فيلا، خاصًة في ظل الظلم الفني الواضح عليه من قبل المدير الفني للفريق دين سميث، بالإضافة إلي اقتراب الفيلانز بقوة للهبوط لدوري الدرجة الثانية الإنجليزي، مما يعني رحيل “سانشيز العرب” إلي أحد الفرق التتي تتصارع على خدماته وعلى رأسها كبار أندية الدوري التركي.

إعلان

وعلى الرغم من التألق الواضح للجناح الطائر للفراعنة قبل توقف النشاط الكروي حول العالم بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، إلا أن لسميث رأي أخر، فقد قرر تجميد على مقاعد البدلاء لفترات طويلة وعدم الاعتماد عليه أساسيًا خلال مباريات البريميرليج من بعد العودة مجددًا، خاصًة في ظل تذبذب مستوى جميع منافسيه في مركزي الجناح الأيمن والأيسر.

أفكار دين سميث تحرم “سانشيز العرب” من التألق المستمر

تريزيجيهيُعاني تريزيجيه كثيرًا تحت القيادة الفنية لدين سميث، المدير الفني لفريق أستون فيلا، بسبب عدم الاعتماد على الدولي المصري بشكل أساسي ومستمر، بل ويُعطي الفرصة الأكبر لبعض اللاعبين الأقل مستوى فني وبدني.

وبدأ تريزيجيه 13 مباراة فقط منذ بداية الموسم الجاري في جميع المسابقات، من أصل 35 مباراة شارك خلالها، حيث أحرز 4 أهداف وصنع 3 آخرين، كان لأغلبهم طابع الحسم والتي يُعد آخرهم هو الأغلى لجمهور الفيلانز بعدما مزق شباك ليستر سيتي بهدف قاتل، ليقود أستون فيلا إلي نهائي كأس كارابو.

بالإضافة إلي كونه البطل الأول للفيلانز خلال مواجهات الفرق الكُبرى حيث قدم أداء رائع أمام كلً من «أرسنال وليفربول وتشيلسي ومانشستر يونايتد، ليستر سيتي» بل وكان المنقذ الأول للفريق، بالإضافة إلي كونه أحد أسرع الأجنحة الهجومية داخل البريميرليج.

إعلان

تريزيجيه يُعاني أمام «أكاذيب» الفيلا بارك

تريزيجيهينافس تريزيجيه 3 أجنحة هجومية داخل أستون فيلا، إلا أنه دومًا ما يأتي في المرتبة الرابعة والأخيرة في قائمة اختيارات دين سميث، وذلك على الرغم من كونه ثاني أفضل اللاعبين رقميًا وفنيًا والأكثر تأثيرًا بعد قائد الفريق جريليش.

ويرصد فريق “كورة 11” أرقام الرباعي الهجومي لأستون فيلا:

إعلان

1-جاك جيرليش.. لعب 35 مباراة خلال الموسم الجاري في مختلف البطولات، بمعدل 3010 دقيقة بدأ خلالهم 29 لقاء، سجل خلالهم 9 أهداف وصنع 8 أخرين.

2-محمود حسن تريزيجيه.. لعب 35 مباراة في  مختلف المنافسات، بمعدل 1818 دقيقة، بدأ خلالهم 13 مباراة فقط، إلا أنه استطاع وأن يُسجل 4 أهداف ويصنع 3 آخرين.

3-أنور الغازي.. خاض 35 مباراة خلال بجميع البطولات، بمعدل 2339 دقيقة، بدأ خلالهم 23 مباراة، ليسجل 6 أهداف ويصنع 7 آخرين.

4-جوتا.. لعب 13 مباراة خلال الموسم الجاري، بمعدل 640 دقيقة، بدأ خلالهم 4 مباريات، ليسجل هدف ويصنع هدفين، وذلك بسبب إصابته في بداية الموسم الجاري، إلا أن فور عودته بات ركيزة أساسية لسميث، وذلك قبل أن يُصاب من جديد.

تريزيجيه أفضل من صلاح

-تعد البداية تريزيجيه ذهبية مُقارنة ببداية الملك الأكبر محمد صلاح رفقة تشيلسي تحت قيادة الداهية جوزيه مورينيو، وذلك بسبب القدرات الدفاعية الضعيفة لـ”مو” مما أضطر البلوز للاستغاء عنه ومن ثم يبدأ خطوة فيرونتينا والتي كانت نقطة التحول الفارقة بتواجد العبقري مونتيلا وكيفية تحويل صلاح للاعب يستطيع صنع المستحيل دفاعيًا والتسجيل من أنصاف الفرص وهذا ما ينقص تريزيجيه.

-يمتلك « الـTR7» قدرات دفاعية خارقة، تمنحه فرصة البقاء لأطول فترة ممكنة داخل عاصمة الضباب، إلا أنه يحتاج لمدير فني يستطيع صناعة الفارق في إنهاء الهجمات بشكل سليم والتسجيل.

صلاح يصنع العجب في سماء أوروبا

صلاح

انتقل الدولي المصري من فريق روما الإيطالي إلى ليفربول في صيف 2017 مقابل 39 مليون جنية إسترليني، وفي موسمه الأول حقق لقب الهداف.

في موسمه الأول.. قاد صلاح ليفربول للوصول إلى نهائي دوري أبطال أوروبا نسخة 2018، قبل أن يخرج مُصابًا وتنقلب المباراة ويحقق ريال مدريد اللقب، بالإضافة إلي تحقيقه لقب هداف البريميرليج برصيد أسطوري بـ32 هدف.

في موسمه الثاني.. استطاع الملك أن يحقق الثلاثية القارية بـ«دوري أبطال أوروبا، السوبر الأوروبي، كأس العالم للأندية»، بالإضافة إلي حفاظه على لقب هداف البريميرليج برصيد 22 هدف.

ويحاول الفرعون المصري مواصلة التألق للموسم الثالث على التوالي، والحفاظ على لقب هداف البريميرليج، وعلى الرغم من معاناة “مو مو” منذ بداية الموسم بسبب تعدد الإصابات وغيابه عن العديد من المباريات، إلا أنه تمكن من تسجيل 17 أهداف بالدوري وكذلك صناعة 8 أهداف، بينما تمكن من تسجيل 4 أهداف خلال بطولة دوري أبطال أوروبا وصناعة هدفين آخرين.

كما توج بجائزة أفضل لاعب بكأس العالم للأندية، بعدما كان النجم الأول للريدز وأحد أصحاب الفضل في التتويج باللقب لأول مرة في تاريخ ليفربول.

أرقام “رمسيس” الأسطورية

-بطل الدوري الإنجليزي الممتاز لموسم 2019-2020.

-حقق الفرعون المصري لقب دوري أبطال أوروبا والسوبر الأوروبي لعام 2019.

-الحذاء الذهبي كهداف البريميرليج مرتين على التوالي بموسمي «2017-2018، 2018-2019».

-الأفضل في إفريقيا أعوام 2017، 2018 على التوالي.

-جائزة بوشكاش لأفضل هدف عام 2018.

-ثالث أفضل لاعب في العالم عبر جائزة «The Best» عام 2018، والرابع لعام 2019.

-سادس أفضل لاعب في العالم عبر جائزة «البالون دور» عام 2018، والخامس لعام 2019.

-ثالث أفضل لاعب في أوروبا عام 2018، والسادس لعام 2019.

اقرأ أيضًا..

بالفيديو.. روائع صلاح “القاتلة” تصنع رقم أسطوري يحدث لأول مرة في تاريخ إنجلترا

خدعوك فقالوا “طفل صغير”| صلاح يصنع كل شئ تحت أنظار من طرده في الماضي

الفيراري المصري يسبق الجميع.. صلاح يعادل رقم رونالدو التاريخي في البريميرليج

البداية عند صلاح.. حلم ليفربول في البريميرليج يساوي 400 مليون يورو

لا مكان للعواطف| فايلر يطيح بكهربا.. وعرض سعودي “ضخم” ينقذ الموقف

كائنات لا ترى بالعين المجردة.. سرعة صلاح تضعه في كتب التاريخ بجوار هنري

تريزيجيه ومبابي ثنائية فضائية.. الصحف العالمية تحذر من “إعصار” نيوكاسل المدمر

تسريبات.. صلاح ينتظر موافقة برشلونة على الشروط التعجيزية

مملكة الأنفيلد بملك وحيد.. ليفربول يتخلص من ماني ويضخ ربع مليار لمساعدة صلاح

المعلم على أعتاب الهروب..الزمالك يستغل “الثغرات” للانتقام من الأهلي

متابعة الحساب الرسمي لموقع “كورة11” على الفيسبوك: اضغط هنا

متابعة الحساب الرسمي لموقع “كورة11” على تويتر: اضغط هنا