آخر الأخبار

بعد وفاته.. أجوجو صفقة القرن الزملكاوية تأثر بالمناخ السيء وأصيب “بمرض فقدان النطق”

توفى الغاني جونيور أجوجو، مهاجم نادي الزمالك الأسبق، بعد أزمة مرضية تعرض لها اللاعب منذ فترة طويلة، بإصابته بجلطة دماغية أثرت على “التحدث” بصورة طبيعية.

إعلان

وحسبما كشف تقرير لموقع “غانا سوكر نت”، توفى أجوجو في العاصمة الإنجليزية لندن صباح الخميس، عن عمر يناهز الـ 40 عاما.

وسبق لأجوجو اللعب بقميص نادي الزمالك من قبل في عام 2008. بعد تألقه مع منتخب غانا في بطولة كأس الأمم الإفريقية التي أقيمت في بلاده نفس العام، واحتل المركز الثالث.

صفقة انتقال المهاجم الغاني لنادي الزمالك كانت تاريخية حينها، بعد مستواه المبهر في بطولة أمم إفريقيا، وبعد صراع مع عدد كبير من الأندية تمكن النادي من ضمه مقابل 500 ألف جنيه استرليني، ليعوض رحيل عمرو زكي حينها إلى نادي ويجان الإنجليزي.

المباراة الأولى لأجوجو مع الزمالك كانت أمام النادي الأهلي، في افتتاح مباريات دور المجموعات لبطولة دوري أبطال إفريقيا، وانتهت بفوز الأهلي بهدفين مقابل هدف، وشارك في المباراة الثانية أمام المارد الأحمر والتي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدفين لمثلهما، وسجل أولى أهدافه بقميص الزمالك في مباراة القمة.

إعلان

لكن مسيرة المهاجم الغاني مع الزمالك لم يكتب لها النجاح، حيث سجل 4 أهداف فقط في 16 مباراة، قبل أن يقرر الرحيل وفسخ تعاقده مع الزمالك وشكواه إلى الفيفا.

أجوجو لعب في مسيرته بالكامل 214 مباراة تمكن من تسجيل 67 هدف وصناعة 16 أخرين. وأعلن اعتزاله ممارسة كرة القدم عام 2012 مع فريق هيبرينيان الأسكتلندي.

الضربة القوية التي تلقاها اللاعب، بعد إصابته بجلطة دماغية منعته من “التحدث” بصورة طبيعية. واحتاج إلى حوالي 3 أشهر ليبدأ في الحديث مجددا، وأشهر إضافي ليبدأ في قول جمل أطول.

إعلان

وفي فيديو مطول أجراه من قبل مع شبكة “بي بي سي” بعنوان “عاجز عن الكلام” تم تسليط الضوء على اللحظات الصعبة التي مر بها اللاعب، وأكد من خلاله فقدانه الثقة في جميع من حوله وانعزاله عن الناس.

وبعد صراع طويل مع المرض، توفى المهاجم الغاني عن عمر يناهز 40 عاما، بعد مسيرة طويلة في الملاعب.