آخر الأخبار الدوري المصري بطولات بين الشوطين تقارير وتحليلات رئيسية كورة مصرية - أخرى

بين الشوطين| الزمالك يتقدم ويتعادل.. والأخطبوط يُبقي الدوري في الملعب للشوط الثاني

بين الشوطين| الزمالك يتقدم ويتعادل.. والأخطبوط يُبقي الدوري في الملعب للشوط الثاني

انتهت الأشواط الأولى من مباراتي الأهلي والمقاولون العرب على ملعب برج العرب بالإسكندرية، والزمالك والإسماعيلي على ملعب بتروسبورت بالقاهرة، بتفوق المارد الأحمر على الذئاب بهدف نظيف، والتعادل 1-1 سيطر على لقاء الفارس الأبيض والدراويش.

إعلان

الأهلي VS المقاولون العرب

بدأ اللقاء كما توقعه الجميع، ضغط مبكر من المارد الأحمر بغرض تسجيل هدف يسهل من مهمة حسم الدوري رسميا، ويزيل التوتر عن أقدام لاعبي الأحمر. وسط تراجع وتأمين دفاعي شديد من جانب كتيبة عماد النحاس.

اعتماد الأهلي هجوميًا كان على الجهة اليسرى بنسبة 90%، بسبب النشاط الملحوظ الذي كان عليه الثنائي علي معلول ورمضان صبحي، بجانب الزيادة العددية التي يفعلها وليد سليمان بهه الجهة، على عكس الجهة اليمنى المقابلة التي يكمن بها محمد هاني وحسين الشحات.

النحاس لم يدافع بـ”الكم” ولكنه أغلق هذه الجبهة تحديدا بعودة هنستروزا ليعاون الظهير الأيمن دفاعيا، وحتى يتمكن من الخروج بالكرة من الخلف للأمام بشكل سليم وسط ضغط العالي المتقدم والشرس منح محمد مجلي مهام العودة لبناء الهجمة من الخلف.

إعلان

وفي الدقيقة 25 يتوغل حسين الشحات بالكرة من خارج إلى داخل الملعب ليتحصل على ركلة حرة من على حدود منطقة جزاء ذئاب الجبل، ليسددها وليد سليمان وتصطدم بالحائط البشري ليتحول مسار الكرة نحو علي معلول الذي يسكن الكرة داخل الشباك معلنا تقدم المارد الأحمر بهدف يكفي لحسم اللقب.

وبمنطقية شديدة، الهدف جعل عناصر المقاولون تتحر بعض الشيء من التراجع الدفاعي المبالغ فيه، مما أوجد مساحات أكبر لمهاجمي الأهلي، دون تشكيل خطورة حقيقية على مرمى الشناوي من هجوم الذئاب.

وسيحتاج الأهلي في الشوط الثاني بكل تأكيد إلى تعزيز هدف التقدم من خلال التأمين الدفاعي بعض الشيء، ومحاولة استغلال الفرص التهديفية، ومن الممكن مع مرور الوقت أن يلجأ لاسارتي لدخول جيرالدو وصالح جمعة بدلا من حسين الشحات ووليد سليمان.

الزمالك VS الإسماعيلي

إعلان

ما أراده الأهلي أمام المقاولون، تحقق لغريمه الزمالك أمام الدراويش، حيث تقدم المدافع الهداف محمود علاء لأصحاب الأرض بهدف مبكر في الدقيقة 13 من ركلة جزاء.

السيطرة والهيمنة كانت عنوانا لأداء الزمالك في مواجهة الدراويش طوال أول نصف ساعة من الشوط الأول الذي لم يشهد تواجد الإسماعيلي في منتصف ملعب الفارس الأبيض كثيرًا.

وعلى الرغم من عودة عبد الله جمعة للجبهة اليسرى بعد الغياب عن المباراة الماضية أمام الجونة، إلا أن التركيز الهجومي للزمالك كان على الجبهة اليمنى أيضًا، بفضل انطلاقات النجم التونسي حمدي النقاز.

وفي الدقيقة 37 آتى هدف التعادل الذي لم يسعى إليه الإسماعيلي من الأساس، بعد هفوة دفاعية قاتلة من الثنائي أحمد سيد زيزو ومحمود علاء، يستغلها هداف الدراويش شيلونجو ويطلق صاروخية أرضية تهز شباك عماد السيد.

ويحتاج الزمالك في الشوط الثاني إلى تكثيف ضغطه الهجومي من خلال إخراج زيزو البعيد عن مستواه في هذه المباراة، وإدخال الشاب المغربي حميد أحداد، لتتحول طريقة اللعب إلى 4-4-2 بدلا من 4-2-3-1.

بهذه الوضعية ينتظر النادي الأهلي 45 دقيقة فقط من أجل التتويج رسميًا بلقب الدوري المصري الممتاز هذا الموسم، لأن الفوز على المقاولون العرب سيصل به إلى النقطة 77 دون النظر إلى نتيجة مباراة الزمالك الذي ينتظر انتفاضة من الذئاب في الشوط الثاني من أجل جعل الدوري في الملعب حتى الرمق الأخير.