آخر الأخبار دوري أبطال أوروبا

بين الشوطين| رأس رونالدو تعيد الأمل للسيدة العجوز

بين الشوطين| رأس رونالدو تعيد الأمل للسيدة العجوز

في شوط أول رائع، تمكن فريق يوفنتوس الإيطالي، من التقدم بهدف دون رد على حساب أتليتكو مدريد الإسباني بهدف دون رد، سجله البرتغالي كرسيانو رونالدو، وذلك ضمن منافسات إياب دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا.

إعلان

يوفنتوس دخل المباراة بتشكيل هجومي مكون من:

حراسة المرمى: تشيزني.

خط الدفاع: كانسيلو – بونوتشي – كيليني – سبينازولا.

خط الوسط: إيمري تشان – بيانيتش – ماتويدي.

إعلان

خط الهجوم: بيرنارديسكي – ماندزوكيتش – كريستيانو رونالدو.

بداية المباراة جاءت سريعة للغاية من جانب أصحاب الأرض، والذين ضغطوا بقوة من أجل تسجيل هدف مبكر، وبالفعل حقق يوفنتوس ما أراد عندما تمكن من تسجيل هدف في الدقائق الـ5 الأولى عن طريق كيليني، لكن حكم المباراة أنقذ أبناء سيميوني بعدما ألغى الهدف بسبب تدخل رونالدو مع الحارس.

بعد الهدف استحوذ فريق يوفنتوس على الكرة معظم أوقات المباراة، واعتمدوا على الأطراف خاصة الجانب الأيمن عن طريق البرتغالي كانسيلو، لكن دون أي خطورة تذكر.

خطورة يوفنتوس كانت فقط عبر الكرات الثابتة، وخاصة الكرات الركنية التي ينفذها البوسني بيانيتش بشكل رائع.

إعلان

في المقابل اعتمد أتليتكو مدريد على الدفاع المحكم، عن طريق تقارب الخطوط وتضييق المساحات، ومن ثم استغلال الهجمات المرتدة، وبالفعل نجح سيميوني في تحقيق مراده حتى الدقيقة 27.

الدقيقة 27 من عمر الشوط الأول شهدت اللقطة المضيئة بعدما تمكن البرتغالي كرستيانو رونالدو من خطف الهدف الأول مستغلال عرضية رائعة من  فريدريكو بيرنارديسكي، ليحولها برأسه في المرمى معلنًا عن الهدف الأول للسيدة العجوز.

بعد الهدف واصل يوفنتوس الضغط من أجل إحراز الهدف الثاني، وبالفعل كاد بيرناردسكي من تسجيل الهدف الثاني من كرة ثاتبة، لكنها مرت بجوار القائم الأيسر بقليل.

بينما أتليتكو مدريد بدأ يتحرر قليلًا من الضغط في الدقائق الأخيرة من الشوط الأول، وبدأو في الانتقال لمنتصف ملعب يوفنتوس، لكن دون خطورة تذكر على مرمى البولندي تشيزني.

وكاد موراتا لاعب يوفنتوس السابق أن يخف هدف التعادل في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، لكن رأسيته بعدت عن العارضة بقليل.

يوفنتوس يحتاج لتسجيل هدفين في الشوط الثاني من أجل التأهل لربع النهائي، بشرط عدم استقبال أهداف.