آخر الأخبار أهم الأخبار الدوري الإنجليزي كورة أوروبية

بين الشوطين| قذائف ماني تصلح ما أفسده كلوب وصلاح!

انتهى الشوط الأول بين فريقي ليفربول ونيوكاسل يونايتد في الجولة الخامسة من الدوري الإنجليزي، بتقدم الضيوف بهدف دون رد.

إعلان

الألماني يورجن كلوب المدير الفني للريدز بدأ المباراة بتشكيل مكون من:

حراسة المرمي: أدريان.

خط الدفاع: أرنولد، فان دايك، ماتيب، روبيرتسون.

خط الوسط: فينالدوم، شامبيرلين، فابينيو.

إعلان

خط الهجوم: محمد صلاح، ساديو ماني، أوريجي.

بدأت المباراة بسيطرة من جانب فريق ليفربول، الذي استحوذ على الكرة في الدقائق الـ5 الأولى لكن دون أي خطورة تذكر على مرمى المنافس.

إعلان

وفي الدقيقة السابعة ووسط سيطرة ليفربول على مجريات الأمور، فاجئ نيوكاسل الجميع بتسجيل هدف على عكس سير المباراة عن طريق ويليامز الذي تسلم كرة ناحيه اليسار ليدخل لمنطقة الجزاء ويطلق صاروخية على يسار الحارس أدريان الذي لم يستطع التصدي لها.

بعد الهدف واصل الريدز السيطرة على المباراة، وبدأ لاعبو نيوكاسل في الانكماش الدفاعي وتضييق المساحت على لاعبي ليفربول الذين فشلوا في صنع الخطورة على مرمى الضيوف.

أولى محاولات ليفربلول على مرمى نيوكاسل كانت عن طريق تشامبرلين الذي أطلق تصويبة قوية على يمين حارس الضيوف في الدقيقة 11 لكنها مرت بجوار القائم.

منذ الدقيقة 20 بدأ ليفربول في استعراض عضلاته، وضغط بقوة على نيوكاسل، وذلك بعدما قرر كلوب تعديل بعض المراكز بأن يعود ماني لمركز الجناح الأيسر ويدخل أوريجيفي مركز الرأس الحربة.

الدقيقة 23 شهدت كرة خطيرة للريدز بعد عرضية رائعة من ماني، ليحولها أوريجي برأسه لكن خارج المرمى، واستمر الريدز في الضغط، وكاد أرنولد أن يرسل عرضية رائعة لصلاح في وضع جيد للتسجيل لكن مدافع نيوكاسل تألق وأخرج الكرة لركلة ركنية.

وفي الدقيقة 25 ظهر النجم المصري محمد صلاح، حيث حاول التصويب على مرمى الضيوف لكن كرته اصطدمت بالمدافع لتخرج إلى ركلة ركينة.

بعدها بدقيقة واحدة فقط، رفض حكم المباراة في احتساب ركلة جزاء واضحة لصالح ماتيب بعد عرقلته داخل منطقة الجزاء لتظل النتيجة على حالها.

النجم السنغالي ساديو ماني نجح في الدقيقة 27 استغلال تمريرة زميله روبرستون، على حدود الجبهة اليسرى لمنطقة الجزاء، لطلق قذيفة على يسار الحارس معلنًا عن هجف التعادل.

الدقيقة 35 شهدت تغيير أضطراري لصالح ليفربول، بخروج أوريجي للإصابة ودخلو فيرمينو بدلًا منه.

الدقيقة 39 نجح السنغالي ساديو ماني في مضاعفة النتيجة بعد تمريرة رائعة من البديل فيرمينو لينفرد بالمرمى مسجلًا الهدف الثاني للريدز.

الشوط الأول لم يشهد أي خطورة من جانب النجم المصري محمد صلاح، والذي كان كالحاضر الغائب، وسط تألق زميله المتألق ساديو ماني.

بداية الشوط شهدت مشاركة ماني في مركز الرأس الحربة وأوريجي في مركز الجناح الأيسر، وهو ما أفقد الريدز الكثير من القوة، ليقرر كلوب إعادة النجم السنغالي لمكانه المفضل ليتمكن من تسجيل هدفين.