جوه الملعب تقارير وتحليلات

تحليل| النني ينشر سحره على الملاعب الإنجليزية وينتصر لأفكار أرتيتا

قدم نجمنا المصري محمد النني لاعب وسط أرسنال الإنجليزي، نفسه بقوة منذ عودته إلى فريقه من جديد عقب انتهاء إعارته لنادي بشكتاش التركي.

إعلان

الموسم الماضي رحل الفرعون المصري عن صفوف أرسنال متجهًا إلى بشكتاش من أجل ضمان المشاركة أساسيًا حتى يستعيد مستواه المعهود وهو ما نجح فيه بامتياز مما جعله يعود مجددًا لصفوف الجانرز هذا الموسم.

أغلب التوقعات كانت تشير إلى أن النني سيرحل عن أرسنال في ظل صعوبة مشاركته، لكن يبدو أن أرتيتا المدير الفني للفريق كان له رأي آخر حيث منح الدولي المصري الفرصة سواء في مباراة الدرع الخيرية أمام ليفربول أو في افتتاحية الدوري أمام فولهام.

في المباراة الأولى له بقيمص الجانرز هذا الموسم أمام ليفربول قدم النني مستوى جيد للغاية وكان أحد نجوم فريقه في المباراة وساهم في التتويج بالبطولة الشرفية لينال ثقة الجميع وعلى رأسهم المدير الفني أرتيتا والذي دفع به في مباراة الفريق الأولى في البريميرليج أمام فولهام.

الفرعون المصري خلال مباراة فولهام كان مثاليًا في كل شئ، فبدأ المباراة كوسط ملعب مدافع أمام الخط الخلفي وكان واثق للغاية من قدراته سواء في دقة التمريرات والتي كانت أغلبها للأمام عكس الماضي، أو عدم التوقف عن الركض طول أحداث اللقاء.

إعلان

النني لم يكتفي فقط بقطع الكرات وتمريرها لزملائه بل كانت له ميول هجومية واضحة وظهر أكثر من مرة قرب منطقة جزاء المنافس وقام بتصويب كرة في الشوط الأول كانت ي طريقها للمرمى لولا اصطدامها بدفاعات فولهام.

المستوى الذي قدمه النني أمام فولهام يجعله صمام أمان لا غنى عنه في تشكيلة أرسنال بعد أن نال ثقة مديره الفني أرتيتا، فقط علي الفرعون المصري محاولة التسديد بدقة أكبر على المرمى لتسجيل الأهداف والحفاظ على مستواه لأطول فترة ممكنة.

إعلان

وإليكم أحداث مباراة أرسنال وفولهام

نجح فريق أرسنال الإنجليزي من افتتاح مباريات البريميرليج بتحقيق فوز كبير على حساب فولهام بثلاثة أهداف دون رد في المباراة التي أقيمت على ملعب كرافنج كوتيج معقل فولهام.

وجاء تشكيل أرسنال كما يلي:

حراسة المرمى: لينو.

خط الدفاع: هولدينج، جابريل، تييرني.

خط الوسط: بيليرين، النني، تشاكا، نيلز.

خط الهجوم: ويليان، لاكازيت، أوباميانج.

الشوط الأول

بدأت المباراة بأفضلية لفريق فولهام أصحاب الأرض، حيث سيطروا على الكرة وبالفعل كاد أن يسجلوا أول أهداف المباراة لكن لينو حارس أرسنال أنقذ الموقف.

الدقيقة التاسعة شهدت أول أهداف المباراة لصالح أرسنال عن طريق المهاجم الفرنسي لاكازيت، بعد أن قام زميله ويليان بتصويب كرة قوية يتصدى لها حارس فولهام ليجدها لاكازيت ويسجلها في المرمى بسهولة.

عقب الهدف بدأ أرسنال في السيطرة على زمام الأمور واستحوذ على الكرة لكن دون خطورة تذكر.

في الدقيقة 21 كاد النني أن يسجل الهدف الثاني للجانرز بعدما تسلم كرة على حدود منطقة الجزاء ليمر بشكل رائع من المدافع ويصوبها تجاه المرمى لكنها تصدم بالدفاع لتعود لزميله تشاكا الذي صوب الكرة مرة آخرى خارج المرمى.

الدقيقة 25 كاد الوافد الجديد ويليان إضافة الهدف الثاني لأرسنال بعدما صوب ركلة حرة مباشرة تجاه المرمى لكن الحارس تصدى لها ببراعة.

الدقيقة 30 عاد فولهام للظهور مرة آخرى بعدما قام أودوي بعرضية رائعة خطيرة من جانب الجهة اليمنى وتمر من أمام الجميع ولا تجد من يسجلها في الشباك.

الدقيقة 36 كاد الجابوني بيير إيمريك أوباميانج في تسجيل ثاني أهداف فريقه بعد أن تسلم الكرة من جهة اليسار داخل منطقة الجزاء ليصوب تجاه المرمى لكن حارس أصحاب الأرض تصدى لها ببراعة.

بعدما انحصرت الكرة في وسط الملعب دون خطورة على المرمى لينتهي الشوط الأول بتقدم أرسنال بهدف دون رد سجله الفرنسي لاكازيت.

الشوط الثاني

بداية الشوط الثاني جائت سريعة وقوية من جانب أرسنال حيث تمكن الوافد الجديد جابريل ماجليس من إضافة الهدف الثاني في الدقيقة 49.

الهدف جاء بعدما نفذ ويليان ركلة ركنية من الجهة اليمنى ليقابلها برأسه جابريل ماجاليس محولًا الكرة العرضية داخل الشباك.

عقب الهدف واصل أرسنال ضغطه بقوة ونجح في تسجيل الهدف الثاني عن طريق قائد الفريق أوباميانج في الدقيقة 57، مستغلًا تمريرة من المتألق ويليان ليتسلمها الجابوني بشكل رائع جهة اليسار ويصوب بباطن القدم لتسكن أعلى يسار حارس فولهام.

بعد الهدف الثالث حاول أصحاب الأرض العودة للمباراة من جديد لكنهم لم يستطيعوا بفضل قوة واقتراب خطوط لاعبي أرسنال الذي فرضوا أسلوبهم على لاعبي فولهام.

الدقيقة 66 شهدت محاولة من جانب ميترويتش مهاجم فولهام الذي صوب كرة  قوية تجاه مرمى أرسنال لكن لينو تصدى لها بنجاح.

أرسنال واصل ضغطه من أجل تسجيل الهدف الرابع وكاد أوباميانج أن يسجل مجددًا في الدقيقة 79 بعد أن قام بمرور رائع من جهة اليمين داخل منطقة الجزاء، ويصوب كرة لكن مدافع فولهام مايكل هيكتور أبعدها إلى ركلة ركنية.

وفي الدقائق الـ10 الأخيرة انحصرت الكرة في وسط الملعب دون خطورة على مرمى الفريقين لتنتهي المباراة بفوز كبير للجانرز في افتتاح مباريات البريميرليج.

في المجمل واصل أرسنال عروضه الرائعة تحت قيادة مايكل أرتيتا بعد الفوز مؤخرًا بالدرع الخيرية على حساب ليفربول، ليؤكد أن الفريق عازم على تقديم موسم رائع.

اقرأ أيضًا..

المصائب تتوالى.. الزمالك يجهز لخطف 4 لاعبين من الأهلي

تحليل| فايلر بمن حضر.. الأهلي لن يتأثر فنيًا برحيل رمضان صبحي

“اتفاق الهروب”.. صالح جمعة يصدم الأهلي بخدعة جديدة من أجل عيون الزمالك

صحيفة إنجليزية: الأهلي ثالث أفضل فريق في العالم متفوقًا على ريال مدريد وليفربول

الملك يستحق الأفضل.. لغة الأرقام تُنصف صلاح أمام ظلم ماني وأنصاف اللاعبين

من نيمار لحسام عاشور: المال يقتل التاريخ.. ابحث عن تراب الأهلي مجانًا يا صديقي!

تقرير| العالم أجمع يتغنى بتريزيجيه.. كيف أنقذ الثنائي الفرعوني أستون فيلا من الضياع؟

متابعة الحساب الرسمي لموقع “كورة11” على الفيسبوك: اضغط هنا

متابعة الحساب الرسمي لموقع “كورة11” على تويتر: اضغط هنا

كلمات دلالية