آخر الأخبار الدوري الإنجليزي بطولات رئيسية كورة اوروبيه

تراجع مخيف لصلاح قد يمنح منافسيه فرصة الهيمنة على البريميرليج

محمد صلاح أمام وستهام

سقط فريق ليفربول في فخ التعادل للجولة الثانية على التعادل، وذلك بعد انتهاء المباراة النارية بين وستهام وليفربول بنتيجة 1-1 على الملعب الأولمبي في لندن بالجولة الـ25 من البريميرليج.

إعلان

حالة من التراجع الحاد يشهدها المردود الفني لنجمنا المصري محمد صلاح، خلال أخر مباراتين للريدز في البريميرليج هذا الموسم.

صلاح بالجولة الماضية أمام ليستر سيتي التي انتهت بتعادل الليفر والثعالب 1-1 على ملعب أنفيلد رود، اختفى تمامًا أمام تشيلويل ظهير أيسر ليستر ومن بجواره بهذه الجهة، المدافع الإنجليزي الدولي ماجواير، ولم يتمكن “مومو” من تشكيل خطورته المعهودة على مرمى الحارس كاسبر شمايكل.

وأمام وستهام بالجولة 25 كان الغائب الحاضر بالملعب الأولمبي في لندن، ظهر بشكل باهت تمامًا طوال أحداث اللقاء، فقد الكرة بسهولة في كل المناسبات، لم يتمكن من مراوغة مدافعي مطارق لندن، ولم يصنع الفارق كما كان يفعل دومًا لعشاق ليفربول.

ترنح صلاح الفني داخل الملعب، وعدم تسجيله للأهداف خلال أخر مباراتين، قد يجعله يفقد صدارته للهدافين حتى الأن بعد مرور 25 جولة.

حيث انتفض المخضرم الأرجنتيني سيرجيو أجويرو مهاجم مان سيتي، وسجل “هاتريك” بشباك أرسنال بالجولة الأخيرة، ليرتقي للهدف 14 وهو نفس رصيد المصاب هاري كين مهاجم توتنهام هوتسبير، والجابوني بيير إيميريك أوبامينج خلف صلاح بهدف وحيد، حيث له 15 هدفًا حتى الأن، وتنتظره مباراة سهلة نسبيًا بالجولة القادمة أمام فريق هدرسفيلد تاون.

ويتصدر ليفربول جدول الترتيب برصيد 62 نقطة، وفي المركز الثاني مانشستر سيتي برصيد 59 نقطة، بينما يحتل وستهام المركز الـ12 برصيد 32 نقطة.

ويسعى فريق ليفربول لإنهاء سنوات الضياع لمدة 29 عامًا، وحصد لقب الدوري الأول له منذ عام 1990.