آخر الأخبار تقارير وتحليلات جوه الملعب

تكتيك11.. “افتكاسات” ميتشو تكلف الزمالك السقوط إفريقيا!

سقط الفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك، في فخ الهزيمة أمام فريق جينيراسيون السنغالي، في أخر مواجهات القلعة البيضاء قبل مباراة السوبر أمام الغريم التقليدي الأهلي.

إعلان

فريق جينيراسيون السنغالي، حقق الفوز على الزمالك بهدفين مقابل هدف، في المواجهة التي أقيمت بين الفريقين على الأراضي السنغالية، ضمن فعاليات مباراة الذهاب من الدور الـ 32 من بطولة دوري أبطال إفريقيا

ميتشو دخل المباراة بتشكيل مكون من:

حراسة المرمي: محمد أبو جبل.

خط الدفاع: حمدي النقاز، محمد عبد الغني، محمد علاء، محمد عبدالشافي.

إعلان

الوسط الدفاعي: طارق حامد، فرجاني ساسي.

الوسط الهجومي: عبدالله جمعة، يوسف أوباما، محمد عنتر.

إعلان

الهجوم: عمر السعيد.

ميتشو أجرى العديد من التبديلات في التشكيل الرسمي للمباراة، بالدفع بالثنائي عبد الله جمعة ومحمد عبد الشافي في الجبهة اليسرى، ومشاركة الحارس محمد أبو جبل بدلا من محمد عواد، بالإضافة لمشاركة محمد عنتر للمرة الأولى.

وبدى لاعبو الزمالك متأثرين بضغط الفريق السنغالي، مع عدم الإنسجام بين المجموعة الحالية التي تشارك للمرة الأولى، وفي مباراة صعبة خارج الديار في أدغال إفريقيا.

فريق جينراسيون فوت سجل الهدف الأول مبكرا في الدقيقة الحادية عشر من أحداث الشوط الأول، بعد هفوة في عمق دفاع الزمالك، ليسجل ليما مولاي الهدف الأول في شباك أبو جبل.

اللعب أنحصر في وسط الملعب دون أي محاولات، مع تهديد على استحيا لفرجاني ساسي من ركلة حرة، لكن طارق حامد كاد أن يعاقب الزمالك بهدف في مرماه بالدقيقة 39، مرت بجوار مرمى أبو جبل بقليل.

وأجرى ميتشو أولى تبديلاته مع بداية الشوط الثاني، بنزول المهاجم خالد بوطيب بدلا من محمد عنتر، واللعب بثنائي هجومي بوطيب مع عمر السعيد.

ومع استمرار تقدم أصحاب الأرض، أراد ميتشو زيادة الفاعلية الهجومية بنزول مصطفى محمد بدلا من عمر السعيد.

ليما مولاي سجل الهدف الثاني له ولفريقه في الدقيقة 68، بخطأ دفاعي أخر، لينفرد اللاعب بمرمى أبو جبل، ويسجل في مرماه.

تبديل ميتشو أتى بثماره، وأثبت مصطفى محمد أحقية الدخول في التشكيل الأساسي بهدف تقلي الفارق قبل ربع ساعة من النهاية، بعد كرة عرضية من ركلة ركنية حولها اللاعب البديل في نجاح مسجلا هدف تقليص الفارق.

مدرب الزمالك حاول العودة في النتيجة وأجرى تغير هجومي ثالث، بنزول أحمد سيد زيزو بدلا من عبد الله جمعة، لكن الدقائق المتبقية مرت بتهديد من مصطفى محمد بتسديدة قوية اصطدت بالعارضة، قبل أن تنتهي المواجهة بفوز بطل السنغال بهدفين مقابل هدف.

هدف مصطفى محمد أحيى آمال الزمالك في مباراة العودة، حيث يحتاج الفارس الأبيض الفوز بهدف وحيد للصعود لدور المجموعات.