آخر الأخبار بطولات إنجليزية بين الشوطين تقارير وتحليلات

تكتيك11- مدافع أرسنال تنهي حالة الطوارئ وتعيد يونايتد لأرض الواقع

تكتيك11- مدافع أرسنال تنهي حالة الطوارئ وتعيد يونايتد لأرض الواقع

سقط مانشستر يونايتد للمرة الأولى في الدوري الإنجليزي، تحت قيادة النرويجي أولي جونار سولشاير، المدير الفني المؤقت لمانشستر يونايتد، وتعرض للهزيمة الأولى أمام أرسنال.

إعلان

وتمكن أرسنال من تحقيق الفوز على مانشستر يونايتد بثنائية نظيفة، في المواجهة التي جمعت بين الفريقين مساء الأحد، على ملعب الإمارات، ضمن فعاليات الجولة 30 من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز.

سجل ثنائية الجنارز كلًا من، السويسري جرانيت تشاكا بتسديدة صاروخية من خارج منطقة الجزاء، والجابوني بيير إيمريك أوباميانج من ركلة جزاء.

هزيمة أعادت بمانشستر يونايتد لأرض الواقع مرة أخرى، في مواجهته الأولى بعد الريمونتادا التاريخية أمام باريس سان جيرمان الفرنسي والتأهل للدور ربع النهائي لبطولة دوري أبطال أوروبا، بعدما حقق الفوز على ملعب حديقة الإمارات بثلاثة أهداف مقابل هدف.

تكتيك11- مدافع أرسنال تنهي حالة الطوارئ وتعيد يونايتد لأرض الواقع

إعلان

بدأ الإسباني أوناي إيمري، المدير الفني لنادي أرسنال المباراة بطريقة لعب 3-4-3، وبتشكيل مكون من: لينو في حراسة المرمى، أمامه الثلاثي سوكراتيس، كوسيلني، مونريال، أمامهم الرباعي كولاسيناك وتشاكا وآرون رامسي وميتلاند نيلز، وفي المقدمة الثلاثي مسعود أوزيل وألكسندر لاكازيت وبيير إيمريك أوباميانج.

بينما بدا النرويجي أولي جونار سولشاير، المدير الفني لمانشستر يونايتد للمرة الأولى بطريقة 3-5-2، وبتشكيل مكون من: دي خيا في حراسة المرمى، أمامه الثلاثي أشلي يونج وليندلوف وسمالينج، وفي خط الوسط الخماسي دالوت وماتيتش وفريد وبوجبا ولوك شاو، وفي الهجوم الثنائي لوكاكو وراشفورد.

تكتيك11- مدافع أرسنال تنهي حالة الطوارئ وتعيد يونايتد لأرض الواقع

وكاد مانشستر يونايتد أن يغير معطيات المباراة تمامًا ويخطف هدف مبكر عن طريق روميلو لوكاكو، لكن تسديدته اصطدمت بالعارضة.

إعلان

بعدها مباشرة أطلق السويسري قذيفة مدوية سكنت شباك دي خيا في الدقيقة الثانية عشر من الشوط الأول، بتسديدة قوية بقدمه اليسرى من خارج منطقة الجزاء، وغيرت اتجاهها في الهواء قبل أن تصل لدي خيا الذي فشل في الوصول للكرة.

وسيطر أرسنال على معظم أحداث المباراة، لكن هجمات مانشستر يونايتد المرتدة شكلت خطورة كبيرة على مرمى الألماني لينو حارس مرمى أرسنال، الذي زاد عن مرماه ببراعة.

نقطة تحول أخرى في المباراة كان أبطالها لوكاكو ولينو، حينما تصدى الحارس الألماني لفرصة مؤكدة حافظت على تقدم فريقه ومنعت الضيوف من تسجيل التعادل.

بعدها حصل أرسنال على ركلة جزاء في الدقيقة 68، بعد تدخل من البرازيلي فريد لاعب وسط مانشستر يونايتد على الفرنسي لاكازيت، سددها أوباميانج بنجاح في مرمى الشياطين الحمر.

وتدخل سولشاير وأشرك العائد من الإصابة مارسيال بدلًا من دالوت، وحول طريقة اللعب بإعادة أشلي يونج لمركز الظهير الأيسر.

بينما كانت تدخلات أوناي إيمري بإشراك أيوبي بدلًا من أوزيل، والإسباني دينيس سواريز بدلًا من أوباميانج، وناكيتاه بدلًا من لاكازيت، للحفاظ على النتيجة.

ونجح مدافعو أرسنال في الحفاظ على نظافة الشباك من طوفان مانشستر يونايتد الباحث عن تقليص الفارق وقلب النتيجة.

بهذه النتيجة اقتنص أرسنال المركز الرابع من جدول ترتيب البريميرليج برصيد 60 نقطة، بفارق نقطة عن توتنهام صاحب المركز الثالث، وتوقف رصيد مانشستر يونايتد عند النقطة 58 في المركز الخامس.