آخر الأخبار الدوري المصري كورة مصرية

“تنازل وهروب”.. تقارير: اتحاد الكرة يستقر على القرار النهائي بشأن أزمة القمة!

يبدو وأن أزمة مباراة القمة في طريقها للحل، وذلك بعدما استقر اتحاد الكرة المصري على القرار النهائي من أجل الهروب من مأزق فشل مسابقة الدوري المصري الممتاز لموسم 2019-2020، خاصًة بعد تنازل مجلس إدارة الأحمر.

إعلان

تُشير التكهنات الصادرة من داخل الجبلاية إلي استقرارها على تأجيل منافسات الدوري لما بعد بطولة كأس أمم إفريقيا تحت 23 سنة التى تستضيفها مصر خلال الفترة من 8 حتى 22 نوفمبر المقبل.

 وجاء تفكير اللجنة الخماسية لاتحاد الكرة في قرار التأجيل، بعد المشاورات والمباحثات التى جرت خلال وبعد جلسة وزير الرياضة مع مجلس إدارة النادي الاهلي بمنزل رئيس القلعة الحمراء محمود الخطيب والتى استمرت لقرابة الـ8 ساعات، حيث أسفرت عن اتخاذ قرارًا سيتم إعلانه رسميًا خلال الساعات القليلة القادمة، بتأجيل جميع مباريات الدوري على أن يتم استئناف المسابقة يوم 25 نوفمبر المقبل.

ويعد قرار التأجيل هو الأقرب لإرضاء جميع الأطراف، خاصًة بعدما أبدى مجلس الأهلي مرونة كبيرة في خوض مباراة واحدة قبل لقاء الزمالك، وذلك تقديراً للمصلحة العليا للدولة وحفاظاً على انتظام مسابقة الدوري الممتاز.

وفي هذا الصدد، سوف يستأنف الأهلي بطولة الدوري بعد أمم إفريقيا تحت 23 سنة يوم 25 نوفمبر باللعب أمام وادي دجلة أو حرس الحدود ثم يخرج المارد الأحمر لمواجهة النجم الساحلي بتونس يوم 29 أو 30 نوفمبر المقبل في أولى مواجهات الأحمر بدور المجموعات لدوري بطال أفريقيا ثم يواجه الزمالك يوم 3 أو 4 ديسمبر المقبل.

إعلان

بينما على الجانب الآخر سيلعب الزمالك هو الأخر مباراة بالدوري يوم 25 نوفمبر أمام إنبي، ثم يخرج لمواجهة مازيمبي الكونغولي بملعب الأخير في أولى منافسات دور المجموعات أحد يومي 29 أو 30 نوفمبر حال تخطي عقبة جينيراسيون فوت السنغالي، يوم الخميس، ثم يلعب الزمالك أمام الأهلي يوم 3 أو 4 ديسمبر المقبل.