آخر الأخبار أهم الأخبار بطولات إنجليزية كورة أوروبية

ثلاثي أضواء الآنفيلد يتسببون في أزمة لليفربول الموسم الجديد

لن يسير وحده .. ليفربول يكرم كبير مشجعيه بعد 104 عام

على ما يبدو أن نادي ليفربول أصبح أمام ورطة كبيرة، بسبب ثلاثي هجوم الفريق، المصري محمد صلاح، والسنغالي ساديو ماني، والبرازيلي روبيرتو فيرمينو.

إعلان

صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أكدت أن ليفربول سيواجه أزمة كبيرة في بداية الموسم الجديد، بسبب غياب الثلاثي الهجومي، عن أغلب فترات الإعداد للموسم الجديد، بالتالي غيابهم عن المباريات الأولى للبريميرليج.

وأضافت الصحيفة أن الثلاثي سيغيبون عن فترة الإعداد للموسم الجديد بسبب مشاركتهم مع منتخبات بلادهم في البطولات القارية.

وأكدت الصحيفة أن شيردان شاكيري اقترب من الرحيل عن صفوف الفريق، وهو ما يعني توافر أوريجي وبروستر في خط الهجوم، لذا طالبت جماهير الريدز بضرورة التعاقد مع مهاجم جديد.

في سياق مختلف كشف مارك كوشكه، مدير أعمال المدرب الألماني يورجن كلوب المدير الفني لفريق ليفربول الإنجليزي أن كلوب قد يتولى تدريب المنتخب الألماني في السنوات المقبلة.

إعلان

وأوضح كوشكه ، في مقابلة مع صحيفة “فيلت” الألمانية : “يورجن نفسه قال ذات مرة إنه في حالة تخلى يواخيم لوف عن فكرة الاستمرار في تدريب المنتخب الألماني ، فإنه قد يخلفه في هذه المهمة، لانه حلم طفولتي الأبدي”.

وفي الوقت نفسه ، أشار كوشكه إلى ارتباط  كلوب بعقد مع ليفربول حتى صيف 2022 وأنه قد يمدد العقد مع النادي الإنجليزي، إلا إذا جاء وقت النداء الوطني.

كما يمتد عقد لوف مع المنتخب الألماني حتى كأس العالم 2022 في قطر.

بدأ كلوب رحلته رفقة الريدز منذ أكتوبر 2015، وفي أول مواسمه استطاع الوصول إلي نهائي الدوري الأوروبي، ورغم إخفاقه وعدم تحقيق البطولة، إلا أن إدارة ليفربول قررت تجديد الثقة ومن ثم بدأ الألماني بناء الفريق وإعداد مشروعه الأحمر الجديد، ليصل في موسم 2017 استطاع الوصول مُجددًا إلي نهائي دوري أبطال أوروبا، ولكن فشل في تحقيقها أيضًا علي يد ريال مدريد، ليستمر من جديد، ومن بعدها بدأت رحلة النجاح، ليُحقق دوري الأبطال للموسم المنصرم بعد عناء، وذلك بعد خسارته للدوري الأنجليزي بأخر  مباراة للبطولة.

إعلان