آخر الأخبار الدوري الإنجليزي كورة أوروبية

جوارديولا يقلل من إنجاز صلاح ورفاقه.. “البريميرليج أهم”!

أكد المدير الفني الإسباني بيب جوارديولا، مدرب فريق مانشستر سيتي الإنجليزي، أن فريقه سيبذل قصارى جهده في الموسم المقبل للفوز بلقب دوري أبطال أوروبا، ليسير على خطى “سيد اللاعبين” الأرجنتيني ليونيل ميسي، الذي وعد جماهير البارسا في بداية الموسم المنصرم، بتحقيق لقب دوري الأبطال، ولكن جائت الرياح بما لا تشتهي السفن، بعدما ثأر ليفربول من البارسا بريمونتادا تاريخية.

إعلان

وأوضح جوارديولا مجددًا لوسائل الإعلام، على هامش بطولة الأساطير للعبة الجولف، مدى أهمية فوز الفريق بلقب الدوري الإنجليزي في الموسم المنقضي.

وأضاف: هناك فرق رائعة وفرق أخرى تستحق الفوز باللقب، دوري الأبطال بطولة مهمة، ولكن الأهم هو لقب الدوري الإنجليزي الذي يثير سعادتك بشكل هائل.

وأكمل بيب: جميعنا يريد الفوز بدوري الأبطال لأنه أفضل شيء يمكن أن نفعله، أهم شيء هو أن نحاول مجددًا، سنكرر المحاولة، إذا فشلنا سنحاول مجددًا، الأهم هو أن تنافس حتى النهاية، ولا تفقد الأمل.

ليفربول لن يدخل الموسم بالقوة الضاربة.. صدمة قوية ليورجن كلوب

أصبح ليفربول الإنجليزي مضطرًا لدخول الميركاتو الصيفي، بعدما جاءته الأنباء السيئة من معسكر المنتخب الأسكتلندي، الذي شهد إصابة أحد أبرز نجوم الفريق، آندي روبيرتسون.

الظهير الأيسر للفريق الإنجليزي تلقى إصابة في أوتار الركبة، ستجعله يغيب لقرابة 4 أشهر عن الملاعب الخضراء، وهو ما سيبعده عن إنطلاق موسم البريميرليج، في منتصف أغسطس، وأيضًا عن مباراة السوبر الأوروبي، التي تجمع الريدز بالبلوز تشيلسي.

وتغيب روبيرتسون عن مباراة منتخبه الأسكتلندي، التي جمعته بمنتخب بلجيكا، ضمن التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس الأمم الأوروبية 2020 وانتهت لصالح الأخير، بثلاثية نظيفة.

ويعتبر روبرتسون من أبرز نجوم ليفربول على مدار الموسم الماضي، وكان من أبرز المساهمين في تتويجه ببطولة دوري أبطال أوروبا للمرة السادسة في تاريخه والأولى بعد غياب 14 عاما.

ويستعد ليفربول لخوض مباريات مهمة مطلع الموسم المقبل، حيث سيواجه تشيلسي في كاس السوبر الأوروبي، ومانشستر سيتي في بطولة الدرع الخيرية لكرة القدم.

يُذكر ان روبرتسون قاد المنتخب الاسكتلندي للفوز على قبرص بنتيجة 2-1، في الجولة الثالثة من التصفيات الأوروبية، بعدما سجل هدفا، قبل أن يغيب عن مباراة بلجيكا.

والجدير بالذكر، أن الظهير الأيسر، الإسباني ألبرتو مورينو تم الاستغناء عنه بشكل نهائي، وبالتالي فقد أصبح كلوب مضطرًا لدخول الميركاتو المقبل، والبحث عن بديل قادر على سد الفراغ الذي سيتركه آندي.