جوه الملعب تقارير وتحليلات

حان وقت الرحيل.. رحلة صلاح مع ليفربول قاربت على الانتهاء!

صلاح

لا مجال للشك أن فريق ليفربول الذي يضم بين صفوفه نجمنا المصري محمد صلاح،  يقدم موسم استثنائي وتحديدًا في الدوري الإنجليزي، بقيادة مديره الفني الألماني يورجن كلوب، فالفريق الإنجليزي أصبح له ثقل كبير في الكرة الأوروبية وأصبح مرشح أيضًا للتويج بالألقاب المحلية والقارية، وذلك بفضل الأداء المبهر الذي يقدمه الفريق في الدوري الأقوى في العالم البريميرليج.

إعلان

كلوب وضياع البطولات

كلوب

كتيبة يورجن كلوب بقيادة الفرعون محمد صلاح مرشح للفوز بالدوري الإنجليزي، حيث يحتل الفريق صدارة ترتيب الدوري الإنجليزية برصيد 82 نقطة، وبفارق 25 نقطة كاملة عن مانشستر سيتي صاحب المركز الثاني، لكن الأخير لعب مباراة أقل.

لكن على الرغم من حالة التألق التي يعيشها ليفربول هذا الموسم في الدوري الإنجليزي، ودع الريدز كل البطولات الآخرى التي يشارك فيها.

على النقيض تمامًا في الدوري ودع فريق ليفربول بطولتي الكأس في إنجلترا على يد فريقي تشيلسي وأستون فيلا، وهو ما أثار غضب الجماهير التي كانت تريد المنافسة على جميع الألقاب هذا الموسم في ظل وجود عدد كبير من اللاعبين المميزين في الفريق، لكن يبدو أن ثقافة يورجن كلوب كانت مختلفة بعدما فرط في بطولتين كانا في المتناول.

إعلان

كأس الاتحاد ودعه فريق ليفربول عقب الخساة من تشيلسي بهدفين دون رد، بسبب رغبة كلوب في إراحة بعض اللاعبين على رأسهم الثنائي محمد صلاح الذي شارك فقط في 10 دقائق وأيضًا المهاجم فيرمينو الذي شارك في 20 دقيقة، بالإضافة إلى الحارس أليسون بيكر الذي لم يشارك نهائيًا في المباراة.

وأخيرًا الخروج المفاجئ من دوري الأبطال على يد أتليتكو مدريد في ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا، حيث خسر ذهابًا بهدف دون رد في إسبانيا، ثم عاد وتلقى الخسارة في آنفيلد رود بثلاثة أهداف لهدفين.

إعلان

صلاح بطل انتقالات الصيف

سياسة كلوب في إراحة بعض اللاعبي في مباراة صعبة أمام تشيلسي، كلفته خسارة بطولة كانت في المتناول، وهو ما جعله يتعرض لبعض الانتقادات.

ثقافة كلوب في خسارة لقبي الكأس بسهولة، بالإضافة إلى توديع دوري أبطال أوروبا مبكرًا، قد تكون نقطة فارقة في مشوار محمد صلاح مع ليفربول، فالدولي المصري بعد أن حقق كل شئ على المستوى الفردي، إلى أن وصل لجائزة ثالث أفضل لاعب في العالم، أصبح الآن مطالب بتحقيق البطولات التي تساهم في الفوز بالألقاب الفردية.

نجمنا المصري محمد صلاح أصبح لاعب من الطراز العالمي ينافس على الألقاب الفردية، لكن الحصول على الجوائز الفردية الكبيرة يتطلب الحصول على البطولات وهو ما يريده محمد صلاح بدون أدنى شك.

خسارة البطولات بسهولة قد يكون دافع كبير لرحيل محمد صلاح في الصيف القادم، خاصة أن عملاقي الكرة الإسبانية ريال مدريد ورشلونة لديهم رغبة واضحة في الحصول على خدمات الفرعون المصري.

على ما يبدو أننا في مرحلة هدوء ما قبل العاصفة، فخروج ليفربول، فصلاح يبدو أنه سيكون بطل سوق الانتقالات الصيفية القادمة بين قطبي إسبانيا.

اقرأ أيضًا..

“ضد القانون”.. صلاح يعانق الذهب عبر حكايته الأسطورية في 5 سنوات!

مملكة ليفربول بملك وحيد.. صلاح “الغول” يدق طبول الحرب على البريميرليج

“القاطرة السنغالية”.. الصحف النمساوية تتحسر على انضمام بادجي للأهلي!

“تصرفاته صبيانية”.. جماهير ناديه السابق تصف بادجي بالطفل الساذج!

سيد إفريقيا.. كيف تحول “ماني” صاحب الحذاء المهلهل إلي ملك ذهبي؟

“أمير القلوب”.. إفريقيا تُنصف صلاح وتنصبه على عرش الأكثر شعبية!

“لا تراجع ولا استسلام”| صلاح يكتسح الأباطرة.. وماني يواصل التحليق مع ميسي!

متابعة الحساب الرسمي لموقع “كورة11” على الفيسبوك: اضغط هنا

متابعة الحساب الرسمي لموقع “كورة11” على تويتر: اضغط هنا