تقارير وتحليلات جوه الملعب

“حجازي يخطأ الطريق”.. هل يعود لمكانه في الأهلي على طريقة رمضان؟

تبددت آمال نجمنا المصري أحمد حجازي، لاعب ويست بروميتش ألبيون في العودة من جديد إلى البريميرليج، بعد الخسارة من أستون فيلا  بركلات الترجيح بنتيجة 4-3، بعد انتهاء الوقت الأصلي والإضافي للقاء بتقدم أصحاب الأرض بهدف نظيف، وكانت مباراة الذهاب التي جمعت الفريقين كانت قد انتهت بفوز أستون فيلا بهدفين مقابل هدف.

إعلان

فشل أحمد حجازي رفقة فريقه في التأهل للبريميرليج الموسم القادم، يعتبر بمثابة صدمة كبيرة للدولي المصري، الذي كان سيمنى النفس بالتواجد في الدوري الإنجليزي الممتاز، بعد أن هبط الموسم الماضي.

عدم صعود ويست بروميتش ألبيون، بكل تأكيد سيفتح مجال أمام اللاعب المصري للتفكير فيي مستقبله من جديد، فبكل تأكيد سيبحث حجازي عن عرض من أحد أندية البريميرليج، لتحقيق هدفه، خاصة أن هناك أكثر من نادي كان مهتمًا بضم اللاعب لكن ليس بشكل رسمي.

مهمة ويست بروميتش في الحفاظ على أحمد حجازي، أصبحت صعبة للغاية، في ظل رغبة اللاعب في العودة للبريميرليج، أو الضغط الكبير الذي يتعرض له اللاعب من جانب إدارة الأهلي للعودة إلى صفوف الفريق من جديد.

إعلان

عدم صعود ويست بروميتش للبريميرليج، قد يكون هو طريق عودة أحمد حجازي لمكانه القديم في الأهلي، خاصة إذا لم يتلقى اللاعب عروضًا قوية من أحد أندية البريميرليج.

حجازي قد يفكر في تكرار تجربة رمضان صبحي، والعودة للأهلي من جديد ليكون أحد نجوم الفريق، ومساعدة المارد الأحمر على استعادة عافيته من جديد، خاصة أن هناك أزمة واضحة وكبيرة في خط دفاع الأهلي.

مدرب-وست-بروميتش-,-حجازي

فرصة الأهلي في استعادة “نيستا الأهرامات” كما يطلق عليه، أصبحت الآن أكبر من أي وقت مضى، فاللاعب في هذا التوقيت يفكر في مستقبله، فإما العودة للأهلي من أجل استعادة شعبيته الكبيرة ونجوميته وماسعدة ناديه الذي فتح له باب العودة لأوروبا مجددًا، أو البحث عن عرض جاد من أحد أندية البريميرليج، لكن يبقى الحل الأخير هو الأقرب لحجازي، لكن حال عدم توافره سيفكر بدون شك في العودة من جديد للأهلي.

إعلان