آخر الأخبار الدوري المصري كورة مصرية

حصاد زامورا: أحزان في الزمالك بالرغم من تخطي أغادير بعد الكشف عن مدة غياب ساسي

حصاد زامورا | صرف مكافآت للاعبين رغم التعادل .. ومنع الحكام من المغادرة

حصاد زامورا هي خدمة يقدمها لكم موقع كورة 11 تتضمن أبرز أخبار نادي الزمالك على مدار اليوم.

إعلان

الزمالك يفوز على حسنية أغادير ويتأهل لنصف نهائي الكونفدرالية

تكتيك11: هكذا تُلعب مباريات الكؤوس.. الزمالك إلى نصف نهائي الكونفدرالية

تاهل الزمالك إلى الدور نصف النهائي من بطولة كأس الكونفدرالية الإفريقية، بعد الفوز على نظيره حسنية أغادير المغربي بهدف نظيف، في المواجهة التي تجمع بين الفريقين على ستاد الجيش بالسويس، في لقاء الإياب من الدور ربع النهائي من بطولة كأس الكونفدرالية الإفريقية.

هدف المباراة الوحيد سجله إبراهيم حسن مع بداية الشوط الثاني، لينتظر الزمالك الفائز من مواجهة النجم الساحلي التونسي والهلال السوداني.

إعلان

دخل السويسري كريستيان جروس المباراة بعد عودة فرجاني ساسي للتواجد مجددًا بعدما غاب عن الفريق في أخر مباراتين بالدوري المصري والكونفدرالية بسبب تراكم البطاقات، بالتشكيل التالي:

حراسة المرمى: محمود عبد الرحيم جنش.

خط الدفاع: حمدي النقاز – محمود علاء – محمود حمدي الونش – عبد الله جمعة.

وسط الملعب الدفاعي: طارق حامد – فرجاني ساسي.

إعلان

وسط الملعب الهجومي: محمود عبد المنعم كهربا – يوسف إبراهيم أوباما – إبراهيم حسن.

خط الهجوم: خالد بوطيب.

دخل الزمالك في أجواء المباراة مبكرًا، واستلم إبراهيم حسن الكرة داخل منطقة الجزاء في الدقيقة الثالثة وسقط أرضًا مطالبًا حكم المباراة باحتساب ركلة جزاء لكنه أمر باستكمال اللعب.

وتلقى جروس ضربة موجعة، بعدما سقط ساسي على الأرض في الدقيقة الرابعة عشر بعد تدخل من لاعب أغادير، وغادر أرض الملعب لتلقي العلاج قبل أن يعود مرة أخرى، لكنه سقط مجددا وخرج وشارك بدلا منه محمد إبراهيم.

الدقيقة 31 فشل محمد ابراهيم في استلام تمريرة كهربا داخل منطقة الجزاء واضاع فرصة خطيرة

الدقيقة 35 عرقلة من محمود علاء للاعب حسنية أغادير على حدود منطقة الجزاء، وسددها جلال داودي لكن تألق جنش أنقذ الزمالك من هدف قاتل.

وكاد محمد إبراهيم أن يضع الزمالك في المقدمة بالدقيقة 46 من الشوط الأول بعد تمريرة من كهربا، لكنها مرت بجوار القائم بقليل.

وأفتقد الزمالك للمسة الأخيرة في الشوط الأول وسوء استغلال الهجمات بعد الضغط المتواصل من جانب كتيبة السويسري كريستيان جروس، دون ترجمة السيطرة لأهداف.

وسجل إبراهيم حسن هدف التقدم لنادي الزمالك مبكرًا في الدقيقة 48 من أحداث الشوط الثاني، بعد ركلة ركنية لعبها محمد إبراهيم داخل منطقة الجزاء لعبها إبراهيم على الطائر بعدما فشل مدافع أغادير في تشتيت الكرة برأسه، وفشل حارس المرمى في التعامل مع الكرة.

وحاول لاعبو أغادير تعديل النتيجة بضغط شرس على مرمى جنش، الذي تصدى لمحاولات الفريق المغربي.

وكاد حسنية أغادير أن يسجل هدف التعادل في الدقيقة 61، بعد توغل من الجهة اليسرى وتسديدة رائعة أقصى الزاويا العليا لمرمى جنش، لكنها مرت فوق القائم بقليل.

وبعد سلسلة من التمريرات داخل منطقة الجزاء، سقط محمود كهربا داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 65، وفشل في تعزيز التقدم.

وفي الدقيقة 72 أجرى جروس ثاني تغيراته بنزول حميد أحداد بدلًا من محمود كهربا.

ومنعت العارضة في الدقيقة 74، حسنية أغادير من تسجيل هدف التعادل، بعد ركلة حرة أرسلت عرضية داخل منطقة الجزاء، اصطدمت التسديدة بالعارضة، وأكملها مهاجم اغادير فوق القائم.

وطالب لاعبو حسنية أغادير حكم المباراة باحتساب هدف، وتخطي الكرة لخط المرمى، بعد كرة عرضية داخل منطقة الجزاء، سدد لاعب أغادير الكرة، تصدى لها جنش وسط مطالب للاعبي الفريق المغربي بتخطي الكرة لخط المرمى.

وقبل 6 دقائق من النهاية سجل إبراهيم حسن هدفه الثاني في المباراة، لكن تم إلغاؤه بعد اصطدام الكرة بيد اللاعب قبل تسديد الكرة.

وأجرى جروس ثالث تغيراته بخروج المهاجم خالد بوطيب ونزول لاعب الوسط محمود عبد العزيز.

ضربة قوية للزمالك.. تعرف على التشخيص المبدئي لإصابة ساسي

ضربة قوية للزمالك.. تعرف على التشخيص المبدئي لإصابة ساسي

تلقى الجهاز الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك، بقيادة السويسري كريستيان جروس، لضربة قوية بعد إصابة الدولي التونسي فرجاني ساسي، نجم الفريق أمام حسنية أغادير المغربي.

وسقط الدولي التونسي فرجاني ساسي، لاعب وسط نادي الزمالك، على الأرض في الدقيقة الرابعة عشر بعد تدخل من لاعب أغادير، وغادر أرض الملعب لتلقي العلاج قبل أن يعود مرة أخرى، لكنه سقط مجددا وخرج وشارك بدلا منه محمد إبراهيم.

وكشف التشخصي المبدئي للاعب عن تعرضه للإصابة بشرخ في شظية قصبة القدم، وقد يغيب لفترة تتراوح ما بين شهر إلى شهر ونصف عن الملاعب.

وأظهرت الكاميرات التفزيونية بكاء اللاعب على مقاعد البدلاء بعد مغادرته لأرض الملعب.

وعاد ساسي للمشاركة في المباريات مرة أخرى، بعد غيابه عن مواجهة الذهاب أمام حسنية أغادير، ومباراة الفريق في الدوري أمام المصري، بسبب تراكم الإنذارات.

مؤتمر جروس: يعترف بسوء الأداء ويتحدث عن إصابة ساسي

هل تعمد جروس توصيل رسالة لرئيس الزمالك أمام إنبي؟

عبر السويسري كريستيان جروس، المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك، عن سعادته بالفوز الذي حققه الفريق على حساب حسنية أغادير المغربي.

وقال جروس في المؤتمر الصحفي عقب المباراة أن الفريق لم يقدم مستواه المطلوب ولكنه حقق الهدف وتأهل للدور التالي، وقدم أداء أفضل من لقاء الذهاب.

وأعرب المدير الفني السويسري عن حزنه لإصابة النجم التونسي فرجاني ساسي وتوقع أن تكون الإصابة قوية.

وأهدى جروس الفوز لجماهير الزمالك الكبيرة التي حضرت وحرصت على مؤازرة الفريق في المباراة.

وشدد المدير الفني على أن المباراة كانت بمثابة لقاء خاص لخالد بوطيب خاصة وأنه يواجه فريق من بلده مشيرا إلى أن تغيير كهربا ونزول أحداد جاء لنفس الغرض بالدفع بلاعب مغربي في المباراة.

وعن التأخير في الدفع باللاعبين أكد جروس أنه يدفع باللاعبين وفقا لحاجة المباراة الفنية وأن مشاركة البديل في نصف ساعة يساعده في الظهور بمستوى بدني وفني جيد.

واختتم جروس تصريحاته بالتأكيد على أن التجهيز للمباراة كان أفضل ما يكون وأنه فضل عدم الدخول بمعسكر مغلق بعد مباراة المصري في السويس.

مخرجة المباراة: الكرة لم تتجاوز خط المرمى ولهذا السبب لم أعيد الكرة

مخرجة المباراة: الكرة لم تتجاوز خط المرمى ولهذا السبب لم أعيد الكرة

كشفت إيناس عثمان، مخرجة مباراة الزمالك وحسنية أغادير المغربي، تفاصيل الكرة المثيرة للجدل، والتي طلب فيها لاعبي الفريق المغربي باحتسابها هدف.

وطالب لاعبو حسنية أغادير حكم المباراة باحتساب هدف، وتخطي الكرة لخط المرمى، بعد كرة عرضية داخل منطقة الجزاء، سدد لاعب أغادير الكرة، تصدى لها جنش وسط مطالب للاعبي الفريق المغربي بتخطي الكرة لخط المرمى.

وقالت إيناس عثمان في تصريحات تلفزيونية عبر برنامج “الماتش”: “قمت بإعادة اللقطة بعدها بدقائق ولم استطع اعادتها في لحظتها بسبب سرعة المباراة”.

وأشارت مخرجة المباراة: “الكرة لم تتخط خط المباراة بكامل استدارتها، قمت بإعادة اللقطة من نفس الكاميرا التي ظهرت على الهواء مباشرة، الأهم هو البث المباشر وليس الإعادات”.

وأضافت: “أيضًا الهدف الملغي للزمالك ليس صحيحًا والكرة لم تلمس يد اللاعب”.

وواصلت: “الكرة ليست لها علاقة بأنها لصالح فريق مصري أو لا، لابد من وجود حيادية، فالكرة لم تتخط خط المرمى من الأساس”.