آخر الأخبار على رواقة غرائب كرة القدم

حكاوي رمضانية.. مياتزا الذي «أضحك وأبكى» البرازيل بسبب سقوط سرواله!

حكاوي رمضانية.. مياتزا الذي «أضحك وأبكى» البرازيل بسبب سقوط سرواله!

إستكمالًا لحلقات «حكاوي رمضانية» التي يقدمها لكم موقع كورة11 نستعرض فيها أبرز المواقف الطريفة و الغريبة التي شهدتها كأس العالم على مدار التاريخ منذ إنطلاق المسرح العالمي عام 1930 حتى النسخة الماضية 2014 واليوم سوف نستحضر أهم القصص والمواقف المثيرة التي شهدتها نهائيات النسخة الثالثة من بطولة كأس العالم والتي أقيمت على الملاعب الفرنسية عام 1938.

إعلان

«سقط سرواله فضحك الجميع ولكن»

ولعل أبرز هذه الأحداث الطريفة ما حدث مع أسطورة كرة القدم الإيطالية جوسيبي مياتزا الذي تعرض لموقف محرج للغاية خلال مباراة منتخب بلاده أمام البرازيل في الدور نصف النهائي للبطولة واحتسب حكم المباراة السويسري هانس ويتريخ ضربة جزاء لمصلحة مهاجم المنتخب الايطالي جوسيبي مياتزا وبينما كان المهاجم الإيطالي يهم بتنفيذ ركلة الجزاء سقط سرواله ليثير موجة من الضحك في الملعب لاسيما من حارس المرمى البرازيلي والتر جويليرت الذي كان قريبا من الواقعة.

حكاوي رمضانية.. مياتزا الذي «أضحك وأبكى» البرازيل بسبب سقوط سرواله!

إلا أن «مياتزا» لم يأبه لسخرية الجميع منه وسدد الكرة في المرمى مسجلا هدفا ثمينا للمنتخب الإيطالي ضاعف به النتيجة إلى هدفين ليخرج البرازيليون من اللقاء مهزومين بـنتيجة «2-1» ليبكي الحارس “جويليرت” كثيرًا بعد المباراة أكثر من ضحكه على «مياتزا» قبل تنفيذ الركلة.

إعلان
العديد من جماهير كرة القدم لا يعرف شيئًا عن قصة اللاعب الإيطالي جوزيبي مياتزا، الذي يعد أغرب لاعب عرفه التاريخ الرياضي، حيث أن ماريو بالوتيلي الملقب بـ”المجنون”، لا يضاهيه في مشاكساته ومواقفه الغريبة.
يحمل مياتزا الرقم القياسي كأكثر اللاعبين تسجيلًا للأهداف في الدوري الإيطالي، حيث سجل 243 هدفًا من 361 مباراة لعبها، ويعد البعض أفضل مهاجم إيطالي في تاريخ الكرة الإيطالية، وكان أول لاعب إيطالي ينال شهره عالمية ولذا تقديرًا له ولتخليد ذكراه تم تسمية ملعب سان سيرو باسمه.
ولكن إلى هنا لم نعرف ما الغريب في سيرة هذا اللاعب غريب الأطوار، حيث اشتهر “مياتزا” بأفعاله الغريبة والغير متوقعة في المباريات ومنها أنه كان مدخن شره، وكان يدخن بين شوطي أي مباراة في غرفة تغيير الملابس وأمام أعين المدرب واللاعبين ليس هذا فقط، بل كان يرفض التدريب بشكل دوري ولم يكن يتدرب سوى مرة واحدة في الأسبوع مع ناديه الإنتر ميلان.
ومن غرائب هذا اللاعب أنه كان لا ينام ليلة مباريات فريقه في ميلانو مع أصدقائه اللاعبين في الفندق، بل كان ينام في بيته الذي يبعد عن الملعب بـ 10 دقائق مشيًا على الأقدام.
«لاعب برازيلي يُصر على اللعب حافيًا»

وشهدت البطولة ذاتها حدثًا طريفًا أخر حين أصر مهاجم المنتخب البرازيلي ليونيداس دا سيلفا على اللعب حافيًا على أرض وحلة أمام بولندا وذلك بحجة عدم اعتياده على اللعب بالحذاء في الأجواء الماطرة ولكن الحكم أجبره على لبس الحذاء بسبب القوانين التي تمنع ذلك والطريف في الأمر أنه لم يسجل أي هدف وهو حافي بينما أحرز 3 أهداف بعدما ارتدى الحذاء.

حكاوي رمضانية.. مياتزا الذي «أضحك وأبكى» البرازيل بسبب سقوط سرواله!

«أغرب قرار في البطولة»

وخلال النسخة ذاتها اتخذ مدرب المنتخب البرازيلي أديمار بيمنتا واحدًا من أغرب القرارات التي اتخذت في تاريخ كأس العالم عندما قام بإراحة هداف الفريق ليونيداس دا سيلفا في مباراة نصف النهائي أمام إيطاليا من أجل إعطاء المهاجم البديل كيم فرصة المشاركة ليدفع الثمن غاليًا بعد خسارة منتخب بلاده بهدفين مقابل هدف.

إعلان

حكاوي رمضانية.. مياتزا الذي «أضحك وأبكى» البرازيل بسبب سقوط سرواله!