ايام زمان على رواقة

حكاية صورة .. سواريز يستفز مويس بـ”غطسة” بديربي الميرسيسايد

حكاية صورة .. سواريز يستفز مويس بـ"غطسة" بديربي الميرسيسايد

حكاية صورة .. هي سلسلة يقدمها لكم موقع “كورة 11″، تلقي الضوء على أبرز اللقطات والأحداث التي شهدتها عالم الساحرة المستديرة .

إعلان

في 28 من أكتوبر عام 2012، خلال ديربي الميرسيسايد الذي احتضنه ملعب الجوديسون بارك، انطلق النجم الأوروجوياني لويس سواريز مهاجم ليفربول السابق وبرشلونة الحالي، نحو ديفيد مويس المدير الفني لنادي إيفرتون في ذلك الوقت وقام بالسقوط أمامه في حركة شبيهة بالغطس.

جاء احتفال سواريز كرد للانتقادات التي وجهها له بعض النقاد والمدربين الذين وصفوه بالغطاس تحايله المستمر على الحكام وسقوطه في المربع الأسود من أجل الحصول على ركلات جزاء.

زاد الأمر التصريحات التي أطلقها المدرب الاسكتلندي ديفيد مويس قبل الديربي والذي وجد الفرصة سانحة لتحطيم معنويات المهاجم الأوروجوياني وليشن هجومًا عنيفًا على سواريز لدرجة أنه طالب بتوقيع عقوبات صارمة ضده لردعه عن الغطس.

حكاية صورة .. سواريز يستفز مويس بـ"غطسة" بديربي الميرسيسايد

إعلان

رد سواريز بشكل عملي بهدف أسبقية سجله بعد مضي 13 دقيقة، ثم ركض بسرعة جنونية نحو الطاقم الفني للحلويات الزرقاء وقفز على طريقة “الغطاسين”، وكأن لسان حاله يقول لمويس “نعم أنا الغطاس”.

وعلى الرغم من أن المباراة انتهت بالتعادل الإيجابي بهدفين لمثلهم، إلا أن استفزاز سواريز لم يمر مرور الكرام، فجماهير إيفرتون ظلت تهاجمه وتطلق صافرات الاستهجان ضده كلما استحوذ على الكرة.

أما مويس فقد زاد من هجومه بعد انتهاء المباراة ووصفه باللاعب المستفز ، والعكس بالنسبة للمدرب الايرلندي الشمالي برندان رودجرز المدير الفني لنادي ليفربول فقد دافع عن لاعبه كالعادة ووصفه”إنه أفضل غطاس في العالم”.