آخر الأخبار الدوري المصري كورة مصرية

حكاية ماتش| بامبو يمنح الأهلي نقطته الـ74

حكاية ماتش| بامبو يمنح الأهلي نقطته الـ74

في حكاية ماتش نبرز لكم أهم التصريحات التي تلت مباراة الأهلي والإسماعيلي، التي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق، ليعزز الأهلي صدارته لجدول ترتيب الأهلي برصيد 74 نقطة.

إعلان

بامبو المصاب، نجح في تسجيل هدف التعادل لعازفي السمسمية، ليخرس الألسنة التي انتقدت عدم رغبته في التجديد، في ظل الأنباء التي انتشرت حول توقيعه للأهلي.

وقال بامبو عقب نهاية اللقاء: “الحمد لله على الهدف، فإحراز أي هدف في نادي تنتمي له لا يمكن الاحتفال به”.

وأضاف “كنت أتمنى أن نحقق الفوز، لكن هذا الموسم واجهنا سوء توفيق، وفي النهاية نجحنا في إحراز التعادل”.

وأوضح “من المفترض أن يتواجد الإسماعيلي في المربع الذهبي والمنافسة على البطولة لكن هناك أمور حدثت غير طبيعية”.

إعلان

وأتم :”الإصابة كانت عبارة عن شد في السمانة والهدف توفيق من ربنا، وطوال اللقاء انتظرت كرة واحدة وأكملت المباراة وأنا مصاب وفي النهاية التوفيق حالفني”.

حكاية ماتش| بامبو يمنح الأهلي نقطته الـ74

من جانبه، أبدى صبري المنياوي مدير الكرة بالفريق الأول لكرة القدم بنادي الإسماعيلي رضاه عقب تعادل فريقه أمام الأهلي.

وأضاف عقب نهاية اللقاء :”لا ننظر إلى المربع الذهبي في الوقت الحالي، ولكننا كنا مهتمين بالروح القتالية للاعبين”.

إعلان

وتابع :”أشكر اللاعبين على ما قدموه طوال اللقاء، ففي الشوط الأول أضعنا 4 أهداف محققة”.

وواصل “خسرنا جماهير الدراويش، ونتمنى أن يعودوا لمؤازرة الفريق مجددا”.

وأوضح “نفعل ما علينا ونسعى لإصلاح الأمور داخل النادي لأن الإسماعيلي نادي كبير”. وأتم “شعرت بالقلق بسبب إهدار اللاعبين الكثير من الفرص، لكن في النهاية نجحنا في التعادل”.

حكاية ماتش| بامبو يمنح الأهلي نقطته الـ74

فيما عبر سعفان الصغير مدرب حراس مرمى الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الإسماعيلي عن رضاه عقب تعادل فريقه أمام الأهلي بهدف لكل فريق.

وأضاف :”الحمد لله التعادل أمام الأهلي والحصول على نقطة غالية للغاية، وهي تمثل فرحة لجماهير الإسماعيلية”.

وتابع “نجحنا في الشوط الثاني من فرصة لكريم بامبو في إدراك التعادل، وحتى في حالة الخسارة لن نلوم على اللاعبين لأنهم ظهروا بمستوى مميز”.

وأشار “محمد فوزي تأخر في فرصة الهدف الذي أحرزه أزارو، والحمد لله على النتيجة وأتمنى التوفيق له مع زميله محمد مجدي ثم محمد عواد”.