جوه الملعب تقارير وتحليلات

حكاية محترف.. حينما قرر صالح سليم ترك كبار أوروبا لتلبية نداء الأهلي

حكاية محترف هي سلسلة عن أبرز المحترفين المصريين في أوروبا، تتضمن أبرز إنجازاتهم تاريخهم والتي يقدمها لكم موقع “كورة 11” وذلك خلال شهر رمضان المبارك.

إعلان

صالح سليم “المايسترو”

ربما عرفت أغلب الجماهير المصرية صالح سليم الملقب بـ”المايسترو” بأنه أحد رموز النادي الأهلي التاريخين سواء كلاعب أو كرئيس للقعلة الحمراء، لكنه كان من أوائل المحترفين المصريين في أوروبا عبر بوابة نادي جراتز النمساوي.

ولد المايسترو صالح سليم يوم 11 سبتمبر عام 1930 بمحافظة القاهرة، ومنذ نشأته وهو يتميز بين أقرانه بمهاراته الكبير في كرة القدم، حتى انضم للنادي الأهلي عام 1944.

ومنذ موسمه الأول داخل النادي الأهلي لفت صالح الأنظار إليه بشدة ليبقى  بين جدران القلعة الحمراء حتى موسم 1963، لكن في صيف نفس العام تلفى المايسترو خطابًا من فريتز المدير الفني السابق للأهلي الذي عرض عليه اللعب لصفوف فريق جراتز النمساوي، في محاولة لإنقاذ الفريق من النتائج السيئة وتذيله جدول  الترتيب.

إعلان

العرض المقدم لصالح سليم أثار استغرابه خاصة أنه تخطى عامه الـ32 لكنه وافق على العرض لينضم للفريق النمساوي وسط تأثر الجميع داخل النادي الأهلي.

فور وصول صالح سليم إلى النمسا تم عقد مؤتمر صحفي ليصبح هو أول لاعب مصري يلعب في الدوري النمساوي، وذلك بعقد يمتد لـ4 أشهر فقط.

إعلان

أسطورة النادي الأهلي كما يلقبه الجماهير، لم يحتاج لوقت كبير من أجل التأقلم مع فريقه الجديد ففي مباراته الأولى بقميص جراتز نجح صالح سليم في تسجيل 4 أهداف لتنتهي المباراة بفوز فريقه 14-1 وكانت مباراة ودية.

أما أول مباراة رسيمة لصالح سليم مع جراتز فكانت أمام جراجس فورد أن يسجل هدفًا قاتلًا لفريقه في الدقائق الأخيرة من عمر المباراة.

واصل صالح سليم التسجيل للمباراة الثانية على التوالي وقاد فريقه لتحقيق الفوز بثلاثية على فريق فيكرز وسجل حينها هدفًا صاروخيًا، وفي مباراته الثالثة خطف صالح الأنظار وقاد فريقه للفوز بعدما نجح في هز شباك أوستريا فيينا في اللحظات الأخيرة معلنًا عن الفوز بهدفين لهدف.

التألق الكبير لصالح سليم مع جراتز جعل الصحافة النمساوية تشيد بما قدمه ومساعدة فريقه على التواجد في المربع الذهبي، بل ويتوج في النهاية بجائزة أفضل محترف في النمسا.

بعد تألق صالح سليم في الدوري النمساوي وبعد 4 أشهر فقط بدأت كبار الأندية الأوروبية تضع أعينها على اللاعب مثل لاتسيو ويوفنتوس الإيطاليين وأوستريا فيينا، ورابيد فيينا النمساويين، لكن وسط كل هذه الاهتمامات فوجئ اللاعب بخطاب وصل إلى ناديه من النادي الأهلي يطالبه بالعودة مرة آخرى لإنقاذ الفريق ليوافق بالفعل ويعود مجددًا إلى القلعة الحمراء ويستعيد بعدها المارد الأحمر منصات التتويج.

توفي صالح سليم يوم 6 مايو عام 2002 عن عمر ناهز 71 عامًا تاركًا تاريخ كبير من الإنجازات سواء في مسيرته الاحترافية أو مع النادي الأهلي.

طالع أيضًا..

حكاية محترف.. “محمد لطيف” ابن الزمالك وصاحب انطلاقة المحترفين المصريين في أوروبا

حكاية محترف.. “حسين حجازي” أبو الكرة المصرية وأول من لعب في إنجلترا

صلاح يصنع العجب في سماء أوروبا

صلاح

انتقل الدولي المصري من فريق روما الإيطالي إلى ليفربول في صيف 2017 مقابل 39 مليون جنية إسترليني، وفي موسمه الأول حقق لقب الهداف.

في موسمه الأول.. قاد صلاح ليفربول للوصول إلى نهائي دوري أبطال أوروبا نسخة 2018، قبل أن يخرج مُصابًا وتنقلب المباراة ويحقق ريال مدريد اللقب، بالإضافة إلي تحقيقه لقب هداف البريميرليج برصيد أسطوري بـ32 هدف.

في موسمه الثاني.. استطاع الملك أن يحقق الثلاثية القارية بـ«دوري أبطال أوروبا، السوبر الأوروبي، كأس العالم للأندية»، بالإضافة إلي حفاظه على لقب هداف البريميرليج برصيد 22 هدف.

ويحاول الفرعون المصري مواصلة التألق للموسم الثالث على التوالي، والحفاظ على لقب هداف البريميرليج، وعلى الرغم من معاناة “مو مو” منذ بداية الموسم بسبب تعدد الإصابات وغيابه عن العديد من المباريات، إلا أنه تمكن من تسجيل 16 أهداف بالدوري وكذلك صناعة 7 أهداف، بينما تمكن من تسجيل 4 أهداف خلال بطولة دوري أبطال أوروبا وصناعة هدفين آخرين.

كما توج بجائزة أفضل لاعب بكأس العالم للأندية، بعدما كان النجم الأول للريدز وأحد أصحاب الفضل في التتويج باللقب لأول مرة في تاريخ ليفربول.

الجدير بالذكر وأن ليفربول يتصدر جدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز لموسم 2019-2020، برصيد 82 نقطة، وبفارق 25 نقطة عن منافسة الأول مانشستر سيتي.

بينما يبتعد عن ليستر سيتي صاحب المركز الـ3 بفارق 32 نقطة كاملة، وأحرز هجوم “حمر الميرسيسايد” 66 هدف كثاني أفضل هجوم بعد السيتيزنز، بينما استقبلت شباكهم 21 كأفضل دفاع بالدوري الأعرق في العالم.

أرقام “رمسيس” الأسطورية

-حقق الفرعون المصري لقب دوري أبطال أوروبا والسوبر الأوروبي لعام 2019.

-الحذاء الذهبي كهداف البريميرليج مرتين على التوالي بموسمي «2017-2018، 2018-2019».

-الأفضل في إفريقيا أعوام 2017، 2018 على التوالي.

-جائزة بوشكاش لأفضل هدف عام 2018.

-ثالث أفضل لاعب في العالم عبر جائزة «The Best» عام 2018، والرابع لعام 2019.

-سادس أفضل لاعب في العالم عبر جائزة «البالون دور» عام 2018، والخامس لعام 2019.

-ثالث أفضل لاعب في أوروبا عام 2018، والسادس لعام 2019.

اقرأ أيضًا..

مملكة الأنفيلد بملك وحيد.. ليفربول يتخلص من ماني ويضخ ربع مليار لمساعدة صلاح

إسبانيا تفتح خزائنها لصلاح.. ريال مدريد يوافق على شروط ليفربول من أجل خطف الملك

“لست كامًلا ولكني أمتلك حلم كبير”.. ماني يحكي كواليس رحلته القاسية نحو النجومية

صلاح يساوي “ثقله ذهب”.. إنجلترا تنفجر غضبًا من أجل الدفاع عن الملك

خدعوك فقالوا “منحوس”| صلاح يُدمر قيود 25 عامًا ويصنع أسطورته الخاصة في الأنفيلد

متابعة الحساب الرسمي لموقع “كورة11” على الفيسبوك: اضغط هنا

متابعة الحساب الرسمي لموقع “كورة11” على تويتر: اضغط هنا